موسكو مهتمة بتطويرالحوارمع دول الخليج في مجال الطاقة

انسخ الرابطhttps://arabic.rt.com/news/26201/

تولي موسكو أهمية بالغة لتطويرالحوار مع دول الخليج في مجال الطاقة، وخصوصا مع دولتي الامارات العربية المتحدة وقطر. اعلن ذلك دميتري مدفيديف رئيس روسيا الاتحادية في خطابه أثناء مراسم تسلم أوراق الاعتماد من قبل سفراء الدول الاجنبية.

 تولي موسكو أهمية بالغة لتطويرالحوار مع دول الخليج في مجال الطاقة، وخصوصا مع دولتي الامارات العربية المتحدة وقطر. اعلن ذلك دميتري مدفيديف رئيس روسيا الاتحادية في خطاب القاه أثناء مراسم تسلم أوراق اعتماد سفراء الدول الاجنبية. وأضاف الرئيس قائلا: " ان علاقات الصداقة مع دولة الامارات العربية المتحدة تتطور بشكل ديناميكي . وأشاد الرئيس الروسي  بالتعامل المستمر الذي يتحقق  بصدد القضايا الدولية والمسائل التي تخص الوضع في الشرق الاوسط ومنطقة الخليج العربي. كما اشار مدفيديف الى التعاون الثنائي المتزايد في المجال التجاري والاقتصادي بين البلدين . وأكد الرئيس الروسي قائلا: " اننا نولي اهمية كبيرة لتطوير الحوار في مجال الطاقة".
كما اعلن دميتري مدفيديف عزم روسيا على تطوير وتوسيع العلاقات مع دولة قطر، واشار الى توطيد التعامل السياسي والعمل المشترك الفعال في مجال التجارة والاستثمارات، وذلك في إطار منتدى الدول المصدرة للغاز الطبيعي. وقال الرئيس الروسي ان التعاون بين البلدين  يهدف الى ضمان الاستقرار في السوق العالمية لموارد الطاقة.
والجدير بالذكر ان منتدى الدول المصدرة للغاز  عقد في شهر ديسمبر/ كانون الاول في موسكو . وصادق المشاركون فيه  على ميثاق المنظمة. كما اتفقوا على تنسيق العمل فيما يتعلق بتبادل المعلومات حول التنبؤات المتوفرة وتطبيق البرامج الاستثمارية والتعامل مع الدول المستهلكة للغاز الطبيعي وتنظيم العمل المشترك على تصدير الغاز المسيل. وتشارك في منتدى الدول المصدرة للغاز  16 دولة، من ضمنها الجزائر وبروناي وفنزويلا ومصر واندونيسيا وإيران ودولة قطر وليبيا وماليزيا ونيجيريا  والنرويج ( عضو مراقب) ودولة الامارات العربية المتحدة وروسيا  وترينيداد وتوباغو وغينيا الاستوائية (عضو مراقب). ويقع مقر المنظمة في عاصمة دولة قطر الدوحة.
وقام بتسليم أوراق الاعتماد الى رئيس الدولة الروسية كل من عمر سيف غباش سفير دولة الامارات العربية المتحدة و أحمد سيف خلف المعضادي سفير دولة  قطر، وكذلك سفراء كل من سنغافورة والنرويج وليتوانيا  والبوسنة والهرسك وفنزويلا وكازاخستان  وكرواتيا واوغندا والمجر واليونان واوزبكستان.

مدفيديف حول الازمة الاقتصادية

أعرب دميتري مدفيديف عن أمله بان تصبح قمة " العشرين" في لندن خطوة واقعية نحو تحقيق الاصلاحات في المؤسسات المالية الدولية. وأعلن الرئيس الروسي قائلا: " أن البحث عن طرق للتغلب على الازمة الاقتصادية العالمية يكتسب في الوقت الراهن أهمية للجميع بدون استثناء". ومضى مدفيديف قائلا: " اننا نعول على ان تغدو قمة لندن خطوة واقعية نحو تشكيل المؤسسات المالية العالمية. وأعرب رئيس الدولة الروسية عن أمله بان ينظم العمل البناء مع الشركاء في المجتمع الدولي. وقال مدفيديف : " ان الاجندة الراهنة تقضي بضرورة تشكيل البنية المالية العالمية التي آمل ان تكون أكثر فعالية واستقرارا من البنية الحالية، وتتحول في واقع الامر الى أداة لحل المسائل المحورية، وذلك اعتمادا على القانون الدولي، مع الاخذ بعين الاعتبار مصالح جميع الدول. وأشار الرئيس الروسي الى ان الازمة الاقتصادية اكتسبت طابعا عالميا شاملا، وتجري مكافحتها  ليس على مستوى بعض الدول فحسب، بل ببذل الجهود المستركة. وقال الرئيس الروسي ان المناقشات التي دارت في المؤتمرين اللذين عقدا مؤخرا في مدينتي ميونخ ودافوس أكدت هذا الامر.

تعليمات استخدام خدمة التعليقات على صفحات موقع قناة "RT Arabic" (اضغط هنا)