الزيدي: ضربت بوش بالحذاء لاسترد كرامة الشعب العراقي

أخبار العالم العربي

انسخ الرابطhttps://arabic.rt.com/news/25926/

أكد الصحافي العراقي منتظر الزيدي انه رمى الرئيس الأمريكي السابق جورج بوش بحذائه من اجل اعادة الكرامة للعراق ويعبر ما بداخله وداخل الشعب العراقي بكل اتجاهاته وما يكنه لهذا الرجل بالذات من كراهية.

أكد الصحافي العراقي منتظر الزيدي انه رمى الرئيس الأمريكي السابق جورج بوش بحذائه من اجل اعادة الكرامة للعراق ويعبر ما بداخله وداخل الشعب العراقي بكل اتجاهاته وما يكنه لهذا الرجل بالذات من كراهية.
وظهر الزيدي من قناة البغدادية العراقية، وهو الخروج الأول له منذ احتجازه في 14 ديسمبر/ كانون الأول، ليشير الى أنه رمى بوش بحذائه لانه المسؤول عن الجرائم التي لحقت بالعراقيين وتسبب في مقتل مليون عراقي وخراب اقتصادي واجتماعي، مشددا على انه لم يكن يقصد في فعلته رئيس الوزراء العراقي نوري المالكي الذي كان واقفا الى جانب بوش خلال مؤتمرهما الصحافي في بغداد اواخر العام الماضي.
واضاف الزيدي قائلا "في تلك اللحظة لم ار الا بوش. اسودت الدنيا في عيني وكنت اشعر ان دماء الابرياء تسير من تحت اقدامي وهو يبتسم تلك الابتسامة، قادما ليودع العراق في العشاء الاخير بعد اكثر من مليون شهيد والخراب الاقتصادي والاجتماعي في البلد". وقال "في تلك اللحظة شعرت ان هذا الشخص هو القاتل الاول لشعبي وانا جزء من هذا الشعب، لذا حاولت ان ارد ولو بجزء يسير فانفعلت وضربته بالحذاء لانه المسؤول عن الجرائم التي حصلت في العراق".

تعليمات استخدام خدمة التعليقات على صفحات موقع قناة "RT Arabic" (اضغط هنا)
الأزمة اليمنية