احمدي نجاد: مصير أوباما أسوأ من بوش إذا لم يدخل إصلاحات جوهرية على سياسته الخارجية

أخبار العالم

انسخ الرابطhttps://arabic.rt.com/news/25897/

قال الرئيس الإيراني محمود أحمدي نجاد يوم الأربعاء 18 فبراير/شباط إن مصير الرئيس الأمريكي الجديد باراك أوباما سيكون أسوأ بكثير من سلفه جورج بوش إذا لم يدخل إصلاحات جوهرية على السياسة الخارجية لبلاده.

قال الرئيس الإيراني محمود أحمدي نجاد يوم الأربعاء 18 فبراير/شباط إن مصير الرئيس الأمريكي الجديد باراك أوباما سيكون أسوأ بكثير من سلفه جورج بوش إذا لم يدخل إصلاحات جوهرية على السياسة الخارجية لبلاده.

وخاطب نجاد أوباما أمام آلاف المحتفلين في مدينة يزد  بالذكرى الثلاثين للثورة الإسلامية قائلا: "أن كل من يتطلع إلى مصير السيد بوش ويصر على الإستمرار وفق أهداف وتوجهات الإدارة السابقة عليه أن يتوقع مصيراً مهيناً وأكثر  مأساوية.. ان نصيحة شعبنا لكم ان عليكم إصلاح وضعكم.. وإحداث تغيير جوهري وحقيقي."

تعليمات استخدام خدمة التعليقات على صفحات موقع قناة "RT Arabic" (اضغط هنا)
فيسبوك