البنتاغون يقدم الى الكونغرس تقريرا حول الوضع في افغانستان

رئيس البنتاغون روبرت غيتسرئيس البنتاغون روبرت غيتس
انسخ الرابطhttps://arabic.rt.com/news/25295/

أكد البنتاغون ان نشاط المتمردين في افغانستان يزداد بينما تعاني قوات التحالف نقصا في الافراد والموارد الاخرى اللازمة للسيطرة على الوضع في جنوب البلاد. جاء ذلك في تقرير البنتاغون المقدم الى مجلس الشيوخ في الكونغرس الامريكي.

أكد البنتاغون ان نشاط المتمردين في افغانستان يزداد بينما تعاني قوات التحالف نقصا في الافراد والموارد الاخرى اللازمة للسيطرة على الوضع في جنوب البلاد. جاء ذلك في تقرير البنتاغون  المقدم الى مجلس الشيوخ في الكونغرس الامريكي بعنوان " وضع الامور في مجال  احلال الامن والاستقرار في افغانستان".

ويشار في التقرير الى  ازدياد نشاط  مقاتلي حركة " طالبان"  في ربيع وصيف عام 2008 الى مستواه لدى بدء العملية العسكرية في افغانستان عام 2001 . علاوة على ذلك يلاحظ في الجنوب  عدم توفر التركيز الكافي للموارد واستحالة اشاعة ودعم نظام الامن.

وذكر خبراء وزارة الدفاع الامريكية في تقريرهم "  لقد اعاد رجال " طالبان"  تجميع قواهم بعد ابعادهم عن السلطة  وتحولوا الى حركة ثورية متطورة قادرة على البقاء". وفي العام الاخير ازدادت هجمات رجال " طالبان" على قوات التحالف بنسبة 33 بالمائة قياسا الى عام 2007 بينما ازداد عدد الهجمات على القوافل في الطرق الرئيسية للبلاد بنسبة 37 بالمائة.

كما ازداد عدد العمليات الارهابية باستخدام العبوات الناسفة المصنوعة محليا وكذلك عدد الهجمات على مواقع البناء والبنية الاساسية. ويتنبأ الخبراء الامريكيون  بأزدياد الهجمات  على مثل هذه المواقع  بسبب ضعف وسائل الحماية فيها.

ويشار في التقرير ايضا الى ازدياد عدد الهجمات من الارض ضد طيران التحالف بنسبة 67 بالمائة. وهذا يمارس تأثيرا كبيرا على نشاط القوات الدولية التي تستخدم المروحيات على نطاق واسع في المناطق الجبلية.

ويشير خبراء البنتاغون في الوقت نفسه الى تنامي شعبية رجال " طالبان" بين السكان في ظروف تفضي الفساد في الحكومة الافغانية وقلة عدد الزعماء النمتنفذين  والموظفين المتعلمين.  كما ان عمل الشرطة الافغانية يلاقي صعوبات  بسبب ضعف التغيير وتفشي الفساد ونقص المدربين والمستشارين.

تعليمات استخدام خدمة التعليقات على صفحات موقع قناة "RT Arabic" (اضغط هنا)