مسؤول روسي: الأزمة الاقتصادية الحالية ستستمر 3 سنوات والعام الحالي أصعبها

مال وأعمال

انسخ الرابطhttps://arabic.rt.com/news/25127/

توقع إيغور شوفالوف النائب الأول لرئيس الوزراء الروسي أن تستمر الأزمة الاقتصادية الحالية 3 سنوات، مشيرا إلى أن العام الحالي سيصبح أصعب السنوات الثلاث المذكورة ، ويسري هذا لا على روسيا وحدها بل وعلى العالم كله. فيما توقع وزير المالية الروسي ألكسي كودرين أن لا تتدنى معدلات نمو الإقتصاد الروسي هذا العام دون حدود الصفر.

توقع إيغور شوفالوف النائب الأول لرئيس الوزراء الروسي أن تستمر الأزمة الاقتصادية الحالية 3 سنوات، مشيرا إلى أن العام الحالي سيصبح أصعب السنوات الثلاث المذكورة ، ويسري هذا لا على روسيا وحدها بل وعلى العالم كله. فيما توقع وزير المالية الروسي ألكسي كودرين أن لا تتدنى معدلات نمو الإقتصاد الروسي هذا العام دون حدود الصفر.   
أعلن شوفالوف وكودرين ذلك متحدثين أمام جلسة نواب مجلس الدوما الروسي التي عقدت في 30 يناير/ كانون الثاني بموسكو.
وقال شوفالوف إنه رغم التنبؤات باستمرار الأزمة المالية العالمية الراهنة في السنوات الثلاث المقبلة ، الا انها  لن تخرج  مع ذلك عن نطاق السيطرة، مشددا على ضرورة إعادة هيكلية الاقتصاد الروسي لتجاوز الأزمة بسلام.
من جانبه توقع كودرين أن يتراوح حجم نزوح رؤوس الأموال من روسيا الى الخارج هذا العام ما بين 100 و110 مليارات دولار ، مقابل 130 مليارا في العام الماضي.
وأشار كودرين إلى أن مستوى التضخم في عام 2009 بروسيا قد يبلغ نسبة 13% ، موضحاً  أن ايرادات الميزانية  الفيدرالية الروسية لهذا العام ستبلغ حوالي 191 مليار دولار ، في حين كان من المتوقع عند وضع الميزانية في نهاية العام الماضي ان يصل هذا الرقم الى  320.5 مليار دولار.   
تعليمات استخدام خدمة التعليقات على صفحات موقع قناة "RT Arabic" (اضغط هنا)
تويتر على روسيا اليوم