بوتين: يعرب عن تفاؤله لوقف اطلاق النار في غزة

انسخ الرابطhttps://arabic.rt.com/news/25104/

أعلن فلاديمير بوتين رئيس وزراء روسيا الاتحادية أن بلاده تلقت بتفاؤل قرار وقف إسرائيل للعمليات العسكرية في قطاع غزة وتأمل أن يحل السلام في المنطقة. جاء ذلك في اثناء لقائه الرئيس الإسرائيلي شمعون بيريز يوم 29 يناير/كانون في اطار المنتدى الاقتصادي العالمي في دافوس.

أعلن فلاديمير بوتين رئيس وزراء روسيا الاتحادية أن بلاده تلقت بتفاؤل قرار وقف إسرائيل للعمليات العسكرية في قطاع غزة وتأمل أن يحل السلام في المنطقة. جاء ذلك في اثناء لقائه الرئيس الإسرائيلي شمعون بيريز يوم 29 يناير/كانون  في اطار المنتدى الاقتصادي العالمي في دافوس.

وقال بوتين :" نحن تابعنا بانتباه وقلق الأحداث الأخيرة في غزة وقد تلقينا بتفاؤل قرار وقف اطلاق النار. نحن نتفهم كل التعقيدات وكننا نأمل خلق ظروف للسلام في المنطقة  ".

واعترف بيريز بدوره بأن افعال إسرائيل في هذا النزاع كانت اضطراريةً وقال: " إسرائيل لا تفعل دائماً كل ما تشاء فعله كما هي عليه الحال  بالنسبة لروسيا ايضاً".

واعلن الرئيس الإسرائيلي :"ان الوضع في غزة لم يكن خيارنا. افعالنا هناك كانت اضطرارية".

واشار بيريز الى أن ما حدث كان نتيجة تعرض المواطنين الإسرائيليين للقتل بالصواريخ التي كانت تطلق من الأراضي الفلسطينية :" لم ينم الناس الليالي وبث ذلك الذعر بين الأطفال. نحن تحلينا بالصبر الى أن بدأ الشعب بالتذمر".

كما اعلن الرئيس الإسرائيلي أن الجيش الإسرائيلي انسحب عملياً الآن من غزة. ويتم تنفيذ خطة اعادة الاعمار وجميع المعابر مفتوحة.

واضاف بيريز :" نحن ننوي بجدية جعل غزة مكاناً مزدهراً على سبيل المثال  كسنغافورة، وسنبذل كافة الجهود من اجل تطوير التعاون مع جميع جيراننا".

كما اقترح بوتين على الرئيس الإسرائيلي مناقشة  وضع العلاقات الثنائية.

وأكد رئيس الوزراء الروسي على وجود علاقات ايجابية بين البلدين وبالدرجة الأولى في مجال العلاقات الإقتصادية وقال :" أنا راض جداً لما تقوم بها الجهات المختصة في بلدينا في مضمار تنويع هذه الصلات. وحكومتانا على اتصال دائم  وتعملان على تطوير العلاقات بيننا على الصعيد الثنائي والمتعدد الاطراف".

لا توجد لدى روسيا دعاوى ضد الولايات المتحدة

قال فلاديمير بوتين رئيس الوزراء الروسي في حديثه أثناء لقاء جرى في مجلس وسائل الاعلام الدولية في دافوس إنه ليس لدى روسيا  أي دعاوى خصوصية ضد  الولايات المتحدة، وتدعو موسكو فقط  الى مراعاة مصالح مختلف البلدان في السياسة الدولية. وأجاب عن  سؤال حول الشروط المطروحة على واشنطن من اجل تحسين العلاقات  مع الولايات المتحدة بقوله :" نحن لا نشكو من شيء، بل نقول فقط ان الغلو في استخدام الوسائل القسرية  في حل المشاكل  وتجاهل قيم القانون الدولي لا يعتبر شيئا  بناء، بل بالعكس انه  يدمر العلاقات الدولية".
وقال بوتين ايضا  : " بقدر ما فهمنا من الإشارات الواردة من واشنطن، فإن الإدارة الحالية للولايات المتحدة الأمريكية تشاطر مثل هذا النهج لحد ما ".

واوضح بوتين إن الدليل على ذلك ضمنا هو اعلان الإدارة الامريكية الجديدة سحب قواتها من العراق والاستعداد وضرورة اجراء حوار بشأن نشر الدرع الصاروخية الأمريكية في أوروبا . وقال رئيس الوزراء الروسي " بودنا أن لا يتم حل المسائل الهامة في الحياة الدولية على أساس اتخاذ القرارات من مركز واحد بصورة منفردة بل ان تتم استعادة آلية التوافق الاجماعي في اطار القانون الدولي". وبرأيه :" هذا يعتبر الامر الرئيسي ، اما بقية الامور  فهي تفاصيل يمكن استكمال دراستها". وحسب قوله فأن من  الممكن حل القضايا الباقية  بالاتفاق عن طريق البحث عن الحل الوسط.
تعليمات استخدام خدمة التعليقات على صفحات موقع قناة "RT Arabic" (اضغط هنا)