بطرسبورغ تحيي الذكرى الـ65 لكسر الحصار الفاشي

في ذكرى النصر في الحرب الوطنية العظمى

انسخ الرابطhttps://arabic.rt.com/news/24997/

تحيي مدينة بطرسبورغ الروسية في 27 يناير/ كانون الثاني الذكرى الخامسة والستين لكسر حصار مدينة لينينغراد (إسم بطرسبورغ السابق) اثناء الحرب العالمية الثانية والذي استمر 900 يوم وأودى بحياة نحو 800 ألف من سكان المدينة.

تحيي مدينة بطرسبورغ الروسية في 27 يناير/ كانون الثاني الذكرى الخامسة والستين لكسر حصار مدينة لينينغراد (إسم بطرسبورغ السابق) اثناء الحرب العالمية الثانية والذي استمر 900 يوم وأودى بحياة نحو 800 ألف من سكان المدينة.
وبهذه المناسبة تشهد بطرسبورغ فعاليات احتفالية خاصة منها مراسم وضع أكاليل من الزهور في المقابر والأماكن الاخرى التي تضم جثامين المدافعين عن المدينة من جنود وغيرهم من السكان، وفي ميدان النصر وعند أهم تماثيل أبطال التصدي للحصار النازي.
كما ينظم في المدينة حفل خاص يقدم عرضا مسرحيا لأبرز أحداث حصار لينينغراد وذلك باستخدام معدات عسكرية حقيقية.
ويعتبر حصار مدينة لينينغراد من أسود صفحات الحرب العالمية الثانية أو الحرب الوطنية العظمى كما يطلق عليها في روسيا.
وأمر هتلر بمحو المدينة من على وجه الأرض، والجيش النازي طوقها من كل الجهات أرضا وجوا وبحرا في سبتمبر عام 1941. وتحولت حياة المدينة إلى كابوس، لا ماء.. ولا غذاء.. لا كهرباء ولا تدفئة، وشرب المواطنون الماء من نهر نيفا مباشرة وهو ما تسبب في انتشار وباء الكوليرا ثم حمى التيفوس، لكن ما منع هذه الأوبئة من مزيد الانتشار وإفناء المدينة بالكامل هو الصقيع غير المسبوق إذ بلغت درجات الحرارة 40 درجة تحت الصفر. 
الطريق الوحيد الذي إرتبطت لينينغراد بالعالم الخارجي من خلاله كان عبر بحيرة لادوجسكويه، والتي سميت طريق الحياة، وقامت السلطات السوفيتية بعمليات إجلاء السكان وخاصة الأطفال عبر هذه البحيرة، رغم  تعرضها للقصف الجوي النازي المستمر. 
و حاولت القوات السوفييتية كسر الحصار 5 مرات، ولم تنجح في ذلك إلا في27 يناير/ كانون الثاني عام 1944.

يمكنكم الإطلاع على المزيد من التفاصيل عن الحرب الوطنية العظمى

تعليمات استخدام خدمة التعليقات على صفحات موقع قناة "RT Arabic" (اضغط هنا)
دروس اللغة الروسية