باكستان تطالب الهند بسحب قواتها وتعلق امدادات الناتو

أخبار العالم

انسخ الرابطhttps://arabic.rt.com/news/24116/

دعت الحكومة الباكستانية الهند يوم 30 ديسمبر/كانون الاول الى وقف نشاط قواعدها الجوية واعادة قواتها الى ما كانت عليه وقت السلم. كما وأوقفت السلطات الباكستانية مرور الإمدادات المتجهة إلى قوات حلف الأطلسي والقوات الأمريكية في أفغانستان عبر ممر خيبر في الأراضي الباكستانية.

دعت الحكومة الباكستانية الهند يوم 30 ديسمبر/كانون الاول الى وقف نشاط قواعدها الجوية واعادة قواتها الى ما كانت عليه وقت السلم. واستئناف حوار علق بعد هجمات نفذها مسلحون  في الشهر الماضي بمومباي.
وتصاعد التوتر بين الجارتين المسلحتين نوويا منذ أن قتل مسلحون اكثر من 200 شخصا في الهجمات التي وقعت في العاصمة المالية للهند. وتقول الهند ان المهاجمين أتوا من باكستان.
وقال شاه محمود قريشي وزير خارجية باكستان "أعتقد أنه اذا أوقفت الهند نشاط قواعدها الجوية الامامية وبالمثل نقلت قواتها الى المواقع التي كانت عليها وقت السلم ستكون تلك خطوة ايجابية." وأضاف "أعتقد أنه من خلال ذلك سيتقلص التوتر الحالي في المنطقة."
وكانت باكستان قد ادانت هجمات مومباي ونفت دورها فيها.
السلطات الباكستانية تعلق امدادات الناتو
أوقفت السلطات الباكستانية مرور الإمدادات المتجهة إلى قوات حلف الأطلسي والقوات الأمريكية في أفغانستان عبر ممر خيبر في الأراضي الباكستانية.
وذكرت مصادر إن تعليق مرور تلك الإمدادات يأتي نتيجة لعملية عسكرية واسعة يقوم بها الجيش الباكستاني في المنطقة القبلية التي تتركز فيها الكثير من العناصر المسلحة.
وأكد طارق حياة أحد المسؤولين الباكستانيين للصحفيين"لقد تم إغلاق الطريق المؤدية بين مدينة بيشاور الباكستانية وبلدة طورخم القريبة من مناطق الحدود الباكستانية- الأفغانية لحين انتهاء العملية، وقال إن " الإمدادات الخاصة بالناتو قد توقفت مؤقتا".
وذكر أن قوات الأمن المدعومة بالطائرات الحربية والمدفعية والدبابات  قد بدأت هجوما في ساعة مبكرة من يوم 30 ديسمبر/كانون الاول.
يذكر أن الإمدادات والعتاد العسكري المتوجه إلى القوات الاجنبية في أفغانستان قد تعرض للحرق خلال الأسابيع الماضية من قبل جماعات باكستانية تعارض الحرب في أفغانستان.


تعليمات استخدام خدمة التعليقات على صفحات موقع قناة "RT Arabic" (اضغط هنا)
فيسبوك