النحت الروسي بين التقاليد الروسية والتاثيرات الأوروبية

الثقافة والفن

انسخ الرابطhttps://arabic.rt.com/news/23950/

احتفل فاليري يفدوكيموف النحات الروسي المعروف بيوبيله الـ17 وسط حشد من أصدقائه ومحبي فنه، كما أقامت له أكاديمية الفنون الروسية معرضا ضم أفضل أعماله. واستطاع هذا الفنان خلال الفترة الطويلة التي اشتغل فيها في مجال النحت أن يخط اسلوبه المميز.

احتفل فاليري يفدوكيموف النحات الروسي المعروف بيوبيله الـ17 وسط حشد من أصدقائه ومحبي فنه، كما أقامت له أكاديمية الفنون الروسية معرضا ضم أفضل أعماله.
واستطاع هذا الفنان خلال الفترة الطويلة التي اشتغل فيها في مجال النحت أن يخط اسلوبه المميز. ويمكننا أن نصف طريقته في النحت بأنها مزيج من الخيال والواقع. فهو عندما يصنع تماثيل لشخصيات معروفة، لا يكتفي بالشكل الخارجي فقط، وإنما يتعمق في سيرة حياة تلك الشخصيات وأفكارها. ويعمل يفدوكيموف في اطار مدرسة النحت الكلاسيكية كما يستخدم تجارب النحاتين الأوروبيين الحديثين وبعض عناصر رسم الأيقونات.
ويحتفظ العديد من المتاحف الروسية بأعمال هذا النحات، وقد اقتنى الكثير منها هواة اقتناء الآثار الفنية من فرنسا وألمانيا وإنكلترا والولايات المتحدة والسويد وكوريا الجنوبية والنرويج، إلى جانب مقتني التحف الفنية من روسيا.
تعليمات استخدام خدمة التعليقات على صفحات موقع قناة "RT Arabic" (اضغط هنا)
أفلام وثائقية