اولمرت يدعو اهالي غزة للمرة الاخيرة للضغط على حماس من اجل وقف اطلاق الصواريخ

أخبار العالم العربي

انسخ الرابطhttps://arabic.rt.com/news/23919/

وجه ايهود أولمرت رئيس الوزراء الاسرائيلي يوم 25 ديسمبر/كانون الاول نداءاً أخيراً الى اهالي قطاع غزة دعاهم فيه للضغط على سلطات حماس من اجل وقف إطلاق الصواريخ على اسرائيل. وهدد بأنه خلافا لذلك لن يتردد في استخدام القوة.

وجه ايهود أولمرت رئيس الوزراء الاسرائيلي  يوم 25 ديسمبر/كانون الاول  نداءاً أخيراً الى اهالي قطاع غزة دعاهم فيه للضغط على سلطات حماس من اجل وقف إطلاق الصواريخ على اسرائيل. وهدد بأنه خلافا لذلك لن يتردد في استخدام  القوة.
اعلن ذلك أولمرت في تصريح لتلفزيون "العربية" الذي يحظى بمشاهدة غير قليلة  في قطاع غزة.
وقال اولمرت "انا اتوجه اليكم بدعوة اخيرة: اوقفوا ما يحصل. انتم اهالي قطاع غزة قادرون على ذلك ... انا اعرف بانكم تأملون بان تفيقوا  في صباح هادئ، وان ترافقوا اولادكم الى رياض الاطفال او الى المدارس. واهالي المدن الاسرائيلية   سديروت وغيرها يأملون بذلك ايضا".
واضاف "كما قلت سابقا، مادمت رئيسا للوزراء اطمح للسلام، وليس للحرب مع الفلسطينيين. لكن ماتقوم به حركة حماس في قطاع غزة يجب ان يتوقف. ونحن سنوقفه. انا بدون تردد ساستخدم كل القدرات الاسرائيلية  لضرب حماس وحركة الجهاد".

وجاء تحذير أولمرت بينما كانت  وزيرة الخارجية الاسرائيلية تسيبي ليفني المرشحة لتولي رئاسة الوزراء خلفا له تجري محادثات في القاهرة مع الرئيس المصري.

أبو الغيط يدعو حماس وإسرائيل لضبط النفس

طالب احمد ابو الغيط  وزير الخارجية المصري في مؤتمر صحفي مشترك مع نظيرته الاسرائيلية تسيبي ليفني كلا من حماس وتل أبيب لضبط النفس وعدم التصعيد العسكري بين الجانبين، مؤكدا حرص بلاده على وجود تهدئة في القطاع. وتابع ابو الغيط قائلا:  "من المؤكد ان مصر لن تتوقف عن الجهود من اجل ابرام اتفاق جديد للتهدئة، طالما رغب الطرفان بذلك، ولكننا لا نستطيع اقناع الطرفين بالعودة الى التهدئة في ظل هذا الاحتدام في المواجهة بينهما".
من جانبها كررت تسيبي ليفني وزيرة الخارجية الاسرائيلية  ما هددت به عند لقائها الرئيس المصري حسني مبارك بأنها ستعمل على تغيير الوضع في غزة. وقالت "ان الوضع في قطاع غزة اصبح عائقا امام اقامة الدولة الفلسطينية ، وحماس يجب ان تعرف ان تطلعنا للسلام لا يعني ان اسرائيل ستقبل بعد الان هذا الوضع ".
واكدت ان "التصعيد الذي حدث بالامس غير محتمل، والوضع في غزة هو كالتالي: انها تحت سيطرة حماس التي هي منظمة ارهابية متطرفة ولا تمثل الفلسطينيين وتهاجم اسرائيل بشكل يومي".

وكانت  ليفني، خلال وجودها بالقاهرة التي وصلتها يوم 25 ديسمبر/كانون الاول قد توعدت بانهاء سيطرة حركة حماس على غزة حين قالت ان اسرائيل لن تسمح بعد الان باستمرار سيطرة حماس على قطاع غزة وبانها ستغير الوضع في القطاع بعد تصاعد العنف خلال الايام الاخيرة.
وتأتي زيارة ليفني الى القاهرة بعد يوم واحد من اطلاق حركة حماس العشرات من الصواريخ على الاراضي الاسرائيلية، ردا على مقتل 3 من  عناصرها يوم الثلاثاء جراء قصف اسرائيلي.
وقالت ليفني في اعقاب لقائها مع  الرئيس المصري حسني مبارك لبحث الوضع المتدهور في غزة " ان حماس وحدها تتحمل مسؤولية مايجري في القطاع، وحماس قررت استهداف اسرائيل، وهذا شيء يجب ان يتوقف، ونحن عازمون على فعل ذلك".
وتجدر الاشارة الى ان مصر كانت قد توسطت في  اعلان التهدئة  بين حركة حماس واسرائيل لمدة 6 اشهر في يونيو/ حزيران الماضي، وانتهت هذه التهدئة قبل اسبوع.

وفي غضون ذلك  توعدت  الحكومة الاسرائيلية وبعد مناقشات دامت فترة طويلة بشن حملة عسكرية واسعة النطاق على غزة اذا لم تتوقف حماس عن اطلاق صواريخها على المدن الاسرائيلية. 
من جانبها تعهدت حماس بأطلاق المزيد من الصواريخ اذا لم تقدم الحكومة الاسرائيلية على فتح المعابر، لدخول الشاحنات المحملة بالمساعدات الانسانية والطبية الى القطاع.  من جانب آخر تراجعت  اسرائيل عن قرارها بإعادة فتح المعابرمع قطاع غزة بعد اطلاق عشرات الصواريخ من القطاع.

وسيناريو العملية العسكرية القادمة، كما تقول صحيفة "هارتس" يتضمن "ضربات جوية الى اهداف استراتيجية بالنسبة لسلطات جيب  غزة ، وهجمات برية محدودة. اما بالنسبة للغزو الشامل من اجل اعادة احتلال قطاع غزة واسقاط نظام الاسلاميين هناك  فلا يجري الحديث عن ذلك في الوقت الراهن".


حماس تنوي توسيع عملية "رقعة الزيت"
وعن الوضع في القطاع افاد مراسل قناة "روسيا اليوم" ان حماس تنوي توسيع رقعة  "بقعة الزيت" وهو اسم العملية التي يفترض ان يتم فيها قصف مناطق اسرائيلية اكثر ووضع عدد اكبر من الاسرائيليين في دائرة النار كواحد من اهم الردود الفلسطينية على التصعيد الاسرائيلي ضد قطاع غزة". واكد المراسل" ان الوضع الانساني هو اسوأ ما في المشهد في القطاع، فهو اسوأ من اطلاق الصواريخ سواء من قبل الجانب الفلسطيني او الاسرائيلي، عمليا هنا الناس يموتون ببطء".

الاقصري: لا يوجد سوى طريق واحد امام حماس والفلسطينيين في غزة وهو المقاومة
اما حول زيارة ليفني الى القاهرة فتحدث لقناة "روسيا اليوم" وحيد الاقصري رئيس حزب مصر العربي الاشتراكي قائلا: "ان الكيان الصهيوني لايفهم سوى لغة واحدة وهي لغة القوة، وهذا الكيان يتعرض الان لمأزق شديد وهو الصواريخ الفلسطينية، التي تستخدم بموجب القوانين الدولية للدفاع عن النفس ومقاومة المحتل. تلك الصواريخ التي لم تجد حماس غيرها بديلا. وباعتقادي لا يوجد سوى طريق واحد امام حماس والفلسطينيين في غزة وهو المقاومة".
موسكو تدعو إلى إعادة التهدئة إلى قطاع غزة
اعربت وزارة الخارجية الروسية عن قلقها ازاء تدهور الوضع في قطاع غزة، وشددت على أهمية إعادة التهدئة من قبل الجانبينالفلسطيني والاسرائيلي ، وعلى ضرورة رفع الحصار عن القطاع لتلافي الكارثة الإنسانية.
ودعا اندريه نيستيرينكو الناطق باسم الخارجية الروسية اسرائيل الى وقف عملياتها العسكرية ضد المدنيين في القطاع، كما دعا الفلسطينيين في الوقت ذاته الى وقف اطلاق الصواريخ على المدن الإسرائيلية واعتبره أمرا غير مقبول.

محلل سياسي فلسطيني: التهدئة هي الخيار الوحيد لوقف دوامة العنف والقتل في قطاع غزة

وقال المحلل السياسي مخيمر أبو سعدة في حديث ادلى به لقناة " روسيا اليوم " من غزة جاء فيه :" اعتقد أن مصر مازالت تبذل جهوداً حثيثة من أجل تمديد وتجديد التهدئة بين حماس من جهة وبين الجانب الإسرائيلي من جهة أخرى. وصحيح أن الوضع اصبح في غاية التصعيد والتوتر في الأيام الخمسة الأخيرة، بعد انتهاء التهدئة بشكل رسمي وبعد الردود الإسرائيلية وإطلاق الصواريخ من الجانب الفلسطيني. ولكن أنا لا اعتقد أن جهود التهدئة ستنتهي أو يمكن أن تطلق عليها رصاصة الرحمة. ومن جهة أخرى يمكن أن نتوقع خلال الساعات والأيام القادمة ضربة إسرائيلية عسكرية بالتأكيد، ولكنها لن تكون بشكل موسع وشامل كما تهدد إسرائيل، يمكن أن تكون هناك توغلات عسكرية جزئية أو اغتيالات سياسية. ولكن بعد ذلك سوف نصل بالتأكيد إلى حالة تهدئة جديدة مع الاحتلال الاسرائيلي. وأعتقد أن التهدئة هي الخيار الوحيد أمام الجانبين الإسرائيلي والفلسطيني لوقف دوامة العنف والقتل في قطاع غزة".

إسرائيل تتوعد بالرد على إطلاق الصواريخ

وأكد المتحدث بإسم وزارة الخارجية الإسرائيلية أوفير غيندلمان في حديث لقناة "روسيا اليوم" أن اسرائيل ستعمل على وقف أطلاق الصواريخ من قطاع غزة بكل الوسائل.

ولمتابعة زيارة ليفني إلى مصر في التقرير المصور: ليفني من القاهر تتوعد حماس وتهدد باسكات صواريخها

تعليمات استخدام خدمة التعليقات على صفحات موقع قناة "RT Arabic" (اضغط هنا)
الأزمة اليمنية