الزيدي يحاكم بتهمة الإعتداء على رئيس ضيف

أخبار العالم العربي

انسخ الرابطhttps://arabic.rt.com/news/23590/

يبدأ قاضي التحقيق بالمحكمة الجنائية المركزية يوم الأربعاء 17 ديسمبر/كانون الأول النظر في قضية الصحفي العراقي منتظر الزيدي الذي قذف الرئيس الامريكي جورج بوش بفردتي حذائه الأحد الماضي.

يبدأ قاضي التحقيق بالمحكمة الجنائية المركزية يوم الأربعاء 17 ديسمبر/كانون الأول النظر في قضية الصحفي العراقي منتظر الزيدي الذي قذف الرئيس الامريكي جورج بوش بفردتي حذائه الأحد الماضي.
وكان المتحدث باسم المجلس الاعلى للقضاء العراقي عبد الستار بيرقدار أشار يوم الثلاثاء 16 ديسمبر/كانون الأول إلى أن الزيدي قد يحاكم بتهمة الاعتداء على رئيس دولة زائر.
ومازالت قضية الزيدي تحتل عناوين الصحف العربية والاجنبية. وهو موضوع شغل الرأي العام بغض النظر عن المواقف المتباينة حوله. مما دفع بعض الكتل البرلمانية الى المطالبة بتحويل القضية الى القضاء العراقي.

وقد تباينت مواقف الاوساط الصحفية والشعبية والسياسية من الحادث، ورغم اختلاف وجهات النظر، الا ان الجميع كان على مايبدو متعاطفا مع منتظر الزيدي.
من جهة أخرى فان بقاء الزيدي محتجزا في ظروف غامضة دفع الكثيرين الى التظاهر للمطالبة باطلاق سراحه مستخدمين سلاح الديمقراطية في التعبير عن الراي.

ومما يجدر ذكره أن اصداء رشقة الزيدي وصلت الى كافة بقاع الارض، رغم انها لم تصب الهدف، اما تبعاتها فمن الممكن ان تجعل الصحفيين يتخلون عن احذيتهم في المؤتمرات الهامة.

بييرينو: لقد كان مجرد حذاء
قالت الناطقة باسم البيت الأبيض دانا بيرينو، إن حادثة رمي الرئيس جورج بوش بالحذاء من قبل صحفي عراقي، لم تكن أمرا خطيرا. وأن بوش لا يحمل مشاعر سيئة إزاء ما حدث.

واضافت بيرينو: "لقد كان مجرد حذاء. الناس يعبرون  عن مواقفهم ومشاعرهم بأشكال مختلفة. من الواضح أن صاحب الحذاء كان غاضبا جدا.. لكن بوسعي أن أقول أن الرئيس كان على ما يرام.. لقد تجاوزنا الأمر فعلاً.. ".

المزيد من التفاصيل في تقريرنا المصور

تعليمات استخدام خدمة التعليقات على صفحات موقع قناة "RT Arabic" (اضغط هنا)
الأزمة اليمنية