السفينة الروسية "الجسور" تتابع إبحارها في خليج عدن

انسخ الرابطhttps://arabic.rt.com/news/23385/

تقوم السفينة الروسية "الجسور" بمهامها في حماية السفن من القراصنة بخليج عدن قرب الجمهورية اليمنية.

تتابع السفينة الروسية "الجسور" إبحارها في خليجِ عدن قرب الجمهورية اليمنية لجماية السفن من هجمات القراصنة .

وقد إستحقت السفينة الروسية أسم الجسور أو "ني أوستراشيمي" كما تسمى بالروسية، وذلك لقدراتها العملاقة في مجال الدفاع والأمن البحري. ففي نهاية أكتوبر/ تشرين الأول الماضي باشرت هذه السفينة بتنفيذ مهامها في منطقة القرن الافريقي، بناءا على طلب وترخيص  من الحكومة الصومالية الانتقالية للتصدي للقراصنة عند سواحل الصومال.

وقد التحقت السفينة الروسية بإسطول البلطيق الروسي عام 1993 ويتكون طاقمها من 210 أفراد بينهم 35 ضابطا. وهي مزودة بالصواريخ المضادة للسفن "أوران" والمنظومات المضادة للجو "كينجال" و "كورتيك" وأجهزة الطوربيد وغيرها من الأسلحة. وترابط أيضا على متن السفينة مروحية من طراز "ك-27". ان هذه الإمكانيات تجعل من هذه السفينة خير مستجيب لكل نداء استغاثة من السفن التي تتعرض لهجمات القراصنة أيا كانت هويتها.

ومما يجدر قوله أن سفينة الحراسة الروسية هذه قد رافقت حتى الان 6 مجموعات من السفن كانت تضم أكثر من 20 قطعة بحرية بحمولة تقارب 570 ألف طن، وستواصل حماية السفن من القراصنة في منطقة القرن الافريقي حتى نهاية هذا العام، وذلك وفق خطة سلامة الملاحة في هذه المنطقة. ومع نهاية مهامها في نهاية هذا العام ستستبدل بالسفينة الكبيرة "الأميرال فينوغرادوف" المضادة للغواصات، التابعة لأسطول المحيط الهادئ لتتوجه "الجسور" بعد ذلك إلى موقع مرابطتها الدائمة.

للمزيد من التفاصيل في تقريرنا المصور

تعليمات استخدام خدمة التعليقات على صفحات موقع قناة "RT Arabic" (اضغط هنا)