المؤتمر الدولي لدراسة مخاطر وأسباب ظاهرة القرصنة

أخبار العالم العربي

انسخ الرابطhttps://arabic.rt.com/news/23373/

بدأت في نايروبي أعمال المؤتمر الدولي حول مكافحة القرصنة عند السواحل الصومالية، والمكرس لدراسة مخاطر ها وأسبابها. من جانب اخر ذكرت وكالة نوفوستي الروسية نقلا عن مصدر دبلوماسي في الأمم المتحدة أن واشنطن أحالت إلى مجلس الأمن الدولي مشروع قرار جديد بشأن مكافحة القرصنة.

بدأت أعمال المؤتمر الدولي حول مكافحة القرصنة عند السواحل الصومالية، وذلك بمبادرة من الأمم المتحدة والحكومة الكينية. ويعقد المؤتمر في وقت أطلق فيه الاتحاد الاوروبي أول عملية بحرية في تاريخه لمكافحة هذه الظاهرة، التي سجلت نشاطا واسعا خلال الأشهر الماضية.
وقد جاء إلى نايروبي الكينية أكثر من 100 شخصية سياسية واقتصادية دولية، بهدف إيجاد غطاء قانوني دولي لمحاربة ما بات يعرف اليوم بقرصنة القرن الواحد والعشرين في مياه المحيط الهندي وخليج عدن.
وقال أحمدو ولد عبد الله الممثل الخاص للسكرتير العام لهيئة الأمم المتحدة في الصومال: " ان اجتماعنا مكرس لدراسة وبحث تهديدات ومخاطر القرصنة في أفريقيا ... فالظاهرة أصبحت تشكل تهديدا للحكومة الصومالية وتهديدا لاقتصاديات المنطقة ... كما انها تعيق حرية التجارة البحرية ... المهم في المؤتمر أننا سنكرس جهودنا لدراسة جذور واسباب القرصنة. لماذا ظهرت القرصنة؟ ان سببها عدم فعالية حكومة الصومال. ولماذا القرصنة؟ لأنه حتى في كينيا والمناطق الأخرى  لا يملك القراصنة عملا آخر.ويجب على الحكومات في أفريقيا وأوروبا وأمريكا وآسيا  أن تلاحق القراصنة وشركائهم وأموالهم ...".

وتكمن أهمية هذه المنطقة في أن مياه البحر الاحمر وقناة السويس، تشكل اقصر  طريق بحري واقل كلفة من غرب أوروبا الى شرق أسيا والعكس بالعكس، مرورا بمضيق باب المندب الذي يمر عبره حوالي 20% من اجمالي ارساليات التجارة العالمية و30% من النفط .

ويعتبر القرن الافريقي واليمن منطقتين استراتيجيتين، كانتا دائما ضمن مخططات مصالح الكبار. وقال بعض المحللين بهذا الصدد ان من يتمركز في هاتين البقعتين من العالم يستطيع مد نفوذه من الشرق الاوسط الى شمال افريقيا ومن الهند الى جنوب شرق آسيا.

والجدير بالذكر أن الكبار قد رسموا هذه الإستراتيجيات البراغماتية المتعلقة بأمنهم القومي لعقود طويلة، حيث تجد ترجمة لها في مبدأ السيطرة على مصادر مواد الطاقة وطرق نقلها. ويرى البعض ان القراصنة  ليسوا إلا طرفا صغيرا في معادلة الصراع الدولي والاقليمي للسيطرة على منطقة القرن الافريقي.

واشنطن تقترح مشروع قرار جديد بشأن مكافحة القرصنة

ذكرت وكالة نوفوستي الروسية نقلا عن مصدر دبلوماسي في الأمم المتحدة أن واشنطن أحالت إلى مجلس الأمن الدولي مشروع قرار جديد بشأن مكافحة القرصنة.
وينص هذا المشروع على إمكانية استخدام القوة في مياه الصومال الإقليمية. وكذلك في أراض هذا البلد وأجوائه. وسيبحث مجلس الأمن هذا المشروع في جلسته الثلاثاء القادم.

تعليمات استخدام خدمة التعليقات على صفحات موقع قناة "RT Arabic" (اضغط هنا)
الأزمة اليمنية