مواجهات بين الشرطة الاسرائيلية وشبان فلسطينيين

أخبار العالم العربي

انسخ الرابطhttps://arabic.rt.com/news/23163/

قالت مراسلة "روسيا اليوم" أنه لقد اندلعت مواجهات بين شبان فلسطينيين وقوات من الجيش الإسرائيلي في مدينة الخليل داخل المناطق التي تقع تحت سيطرة السلطة الفلسطينية. وأضافت المراسلة ان الجانب الاسرائيلي يستعمل الاعيرة النارية والمطاطية.

قالت مراسلة "روسيا اليوم" أنه لقد اندلعت مواجهات بين شبان فلسطينيين وقوات من الجيش الإسرائيلي في مدينة الخليل داخل المناطق التي تقع تحت سيطرة السلطة الفلسطينية.

وذكرت المراسلة ان الجيش الاسرائيلي استفز الشبان الفلسطينيين باجراءات التفتيش وفرض قيود على حركتهم وذلك على خلفية أحداث البارحة وما صاحبها من اشتباكات مع المستوطنين الاسرائيليين. 
المستوطنون يزدادون شراسة ودموية والشرطة الاسرائيلية تعلن التأهب

وقد أعلنت قوات الأمن الإسرائيلية حالة التأهب يوم  الجمعة 5 ديسمبر/ كانون الاول، بعدما تعهد مستوطنون بالانتقام لإجلاء عشرات اليهود المتشددين بالقوة من منزل متنازع عليه في مدينة الخليل جنوبي الضفة الغربية.
وقد فرضت الشرطة الاسرائيلية يوم الجمعة قيودا على دخول السكان المسلمين المصلين إلى الحرم القدسى الشريف ، حيث  لم  يسمح إلا للرجال فوق سن الـ45 وممن يحملون الجنسية الاسرائيلية من أصل عربي.
وقد استباح المستوطنون الاسرائيليون احياء سكنية فلسطينية في الضفة الغربية بمنطقة الخليل واضرموا النار في منازل واطلقوا النار على منازل اخرى واتلفوا بساتين زيتون وقطعوا طرقا واحرقوا سيارات ، وبلغت عربدتهم حرمة المساجد حيث انتهكوا عددا منها في شمال غرب الضفة ودنسوها بكتابات تسئ الى الرسول محمد وبرسم نجمة داود على جدرانها وابوابها.
وتجددت أحداث العنف بعدما قامت  الشرطة الاسرائيلية باجلاء نحو 250 مستوطنا من منزل فلسطيني كانوا يحتلونه في مدينة  الخليل. وتم هذا الاجلاء  بناء على امر من محكمة العدل الاسرائيلية العليا الى حين البت  النهائي بملكيته المتنازع عليها بين رجل اعمال يهودي ومواطن فلسطيني.
واثار هذا الانفلات  الامني الخطير مخاوف السلطة الفلسطينية التي طلبت من الحكومة الاسرائيلية اخراج المستوطنين من مدينة الخليل، فيما دعا الرئيس محمود عباس مجلس الامن الى الانعقاد في جلسة طارئة للبحث في ااعتداءات المستوطنين .

تعليمات استخدام خدمة التعليقات على صفحات موقع قناة "RT Arabic" (اضغط هنا)
الأزمة اليمنية