"غازبروم" تنفذ مشروعا فريدا لأستثمار حقول اقصى شمال روسيا

مال وأعمال

انسخ الرابطhttps://arabic.rt.com/news/23082/

بدأت شركة " غازبروم" بتنفيذ مشروع فريد من نوعه لاستثمار حقول النفط والغاز في اقصى شمال روسيا – في جمهورية كومي وفي دائرة يامالو-نينيتسكي ذاتية الحكم( في يامال).وسيتم مد خط انابيب الغاز يامال – اوروبا ، الذي سينقل بواسطته حتى عام 2030 ما يربو على 300 مليار متر مكعب من الغاز سنويا .

بدأت شركة " غازبروم" بتنفيذ مشروع فريد من نوعه لاستثمار حقول النفط والغاز في اقصى شمال روسيا – في جمهورية كومي وفي دائرة يامالو-نينيتسكي ذاتية الحكم( في يامال).

فقد بدأ في جمهورية كومي مد خط انابيب الغاز الرئيسي بوفانينكوفو – اوختا ، بينما بدأ في يامال حفر اول بئر في حقل بوفانينكوفو.

علما ان خط الانابيب الجديد يعتبر جزءا من مشروع بناء خط انابيب الغاز يامال – اوروبا ، والذي سينقل بواسطته حتى عام 2030 ما يربو على 300 مليار متر مكعب من الغاز سنويا ، ويبلغ طوله حوالي 12 – 15 ألف كيلومتر.

وقام الكسي ميللر المدير العام لشركة" غازبروم" بوضع اول درزة لحام في خط انابيب الغاز بوفانينكوفو – اوختا بحضور فكتور زوبكوف النائب الاول لرئيس الوزراء رئيس مجلس مدراء الشركة القابضة الغازية.

وقال النائب الاول لرئيس الوزراء " ان لحام خط انابيب الغاز بوفانينكوفو – اوختا وحفر أول بئر يدشنان اعمال تنفيذ المشروع العملاق لأستثمار ثروات النفط والغاز في يامال". وحسب قوله  فان ألف شخص يعملون في تنفيذ المشروع المذكور بأستخدام التكنولوجيات الروسية بشكل أساسي. كما " ان " غازبروم"  هي اول شركة في العالم تنفذ مثل هذا المشروع الضخم في ظروف أقصى الشمال" واعرب عن ثقته  بأن "عمال صناعة الغاز سينجزون كما يجب المهمة الشاخصة امامهم ". وأشار ميللر بدوره  الى انه بدأت اليوم اقامة " منظومة فريدة لنقل الغاز من الجيل الجديد". وأضاف ان هذا " سيعزز القدرة التنافسية لشركة "غازبروم" في الاسواق الخارجية".

ويعتقد الخبراء ان خط انابيب الغاز بوفانينكو – اوختا سيغدو احد العناصر الرئيسية  لمشروع الاستثمار الصناعي  لمكامن شبه جزيرة يامال وخط الانابيب الرئيسي لنقل الغاز من حقل بوفانينكوفو الذي سيبلغ مقدار ما يستخرج منه سنويا  115 مليار متر مكعب ، وسيصل في المستقبل البعيد الى 140 مليار متر مكعب . ومن المقرر ان يمد حتى عام 2015 فرعان لخط انابيب بوفانينكوفو – اوختا قدرة كل واحد منهما 55 – 60 مليار متر مكعب. وسيتم تشغيل الفرع الاول الذي بدأ العمل فيه اليوم في الربع الثالث من عام 2011 .  اما بناء الفرع الثاني  فسيبدأ فى عام 2010 ويختتم في عام 2015.

وينبغي ان تبنى لغرض نقل الغاز من بوفانينكوفو شبكة نقل غاز طولها الاجمالي 5ر2 ألف كيلومتر، وبضمنها معبر لنقل الغاز من حقل اوختا وطوله حوالي 1ر1 ألف كيلومتر.

وقد اكتشف في يامال 11 مكمن غاز و15 مكمنا للنفط والغاز تقدر احتياطيات الغاز فيها ب 4ر10 تريليون متر مكعب ، واحتياطيات الغاز المتكاثف – 3ر228 ملوين طن ، والنفط 8ر291 مليون طن. اما الاحتياطيات الاجمالية لأكبر حقلين في يامال وهما بوفانينكوفو وخاراسافييسكي ، وكذلك مكمن نوفوبورتوفسكي فتبلغ 9ر5 تريليون متر مكعب من الغاز و2ر100 مليون طن من الغاز المتكاثف و227 مليون طن من النفط.

ان الاستثمار الصناعي لغاز يامال سيتيح استثمار مكمن يامال لاستخراج الغاز في شبه الجزيرة حتى 300 مليار متر مكعب في السنة.

جمهورية كومي

يبلغ الطول الاجمالي لحدود الجمهورية 4415 كم. وتعادل مساحة اراضي جمهورية كومي 8ر416 ألف كيلومتر مربع . وتقع الجمهورية في منطقة شبه قطبية (في اقصى الشمال وشمال الشرق) وفي حزام مناخي معتدل( في القسم الاكبر من اراضيها) مما يجعل المناخ يتسم بوجود شتاء طويل وقارس البرد جدا وصيف بارد نسبيا وقصير. اما متوسط درجة الحرراة في القسم  الاكبر من اراضيها  فهو تحت الصفر ويتراوح من الشمال الى الشرق ما بين +1 و-3ر6 درجة مئوية . وفي بعض الايام حين تهب الرياح القطبية يمكن ان تنخفض درجة الحرارة الى  - 55 درجة في الشمال والقسم الاوسط من الجمهورية وحتى -45 درجة في الجنوب. اما في يوليو/تموز فيبلغ متوسط درجة الحرارة +16 درجة مئوية.  وتحاذي جمهورية كومي من الشرق دائرة يامال – نينتسكي ذاتية الحكم.

يامال (دائرة يامال – نينتسكي ذاتية الحكم)

تعتبر هذه الدائرة الواجهة القطبية لروسيا – وتطلق عليها ايضا تسمية يامال. والمركز الاداري لها هو مدينة ساليخارد التي تبعد عن موسكو بمسافة 2436 كم.

وتبلغ مساحة الدائرة 3ر750 ألف كيلومتر مربع وتقع اساسا في ثلاث مناطق مناخية هي: القطبية وشبه القطبية ومنطقة الجزء الشمالي ( حيث غابات التايغا) من منخفض غرب سيبريا. ويتميز المناخ هناك بالتقلبات الشديدة خلال العام حيث الشتاء الطويل  والبارد والقارس ذي العواصف الهوجاء وكثرة العواصف الثلجية، بينما تبلغ درجة الحرارة – 56 درجة مئوية. ولا ترتفع درجة الحرارة الى اعلى من الصفر الا في شهر يونيو/حزيران. علما ان الصيف قصير ويبلغ في المتوسط حوالي 50 يوما. وغالبا ما يكون الجو غائم أساسا. وفي فترة الصيف  يبلغ مقدار الذوبان في التربة المتجمدة بمقدار 40 – 50 سم.

وتوجد في هذه الدائرة احتياطيات هائلة من النفط والغاز  وتعتبر كنزا من المطمورات المعدنية الغنية. وفي الوقت نفسه يوجد في يامال اكبر قطيع من الايائل المدجنة يربو عددها على 600 ألف رأس. ويبلغ عدد سكلن الدائرة 525 ألف نسمة. كما ان اكثر من 7 بالمائة منهم ينتمون الى شعوب الشمال الكثيرة.

تعليمات استخدام خدمة التعليقات على صفحات موقع قناة "RT Arabic" (اضغط هنا)
تويتر على روسيا اليوم