السيستاني يخشى من أن يؤدي الخلاف حول الإتفاقية إلى عدم الإستقرار

أخبار العالم العربي

انسخ الرابطhttps://arabic.rt.com/news/22955/

أعرب المرجع الشيعي علي السيستاني عن قلقه من أن يؤدي عدم التوافق الوطني الشامل بخصوص إقرار الاتفاقية الامنية بين بغداد وواشنطن الى زعزعة الاستقرار في العراق. من جهة أخرى قال الأمين العام للجامعة العربية عمرو موسى إن المصالحةَ والوحدةَ الوطنية بين العراقيين هي القادرة على حماية البلاد وليس القوات الأجنبية.

 أعرب المرجع الشيعي علي السيستاني عن قلقه من أن يؤدي عدم التوافق الوطني الشامل بخصوص إقرار الاتفاقية الامنية بين بغداد وواشنطن الى زعزعة الاستقرار في العراق.

جاء موقف السيستاني هذا قبل ساعات من اجتماع مجلس الرئاسة العراقي المرتقب يوم السبت 30 نوفمبر/تشرين الثاني للمصادقة على  الاتفاقية بعد إقرارها في البرلمان الخميس الماضي.

من جهتها بدأت الحكومة العراقية بتشكيل اللجان المشتركة مع الجانب الاميركي تطبيقًا لبنود الاتفاقية، واعربت الحكومة عن عزمها ارسال نصِ الاتفاقية الى مجلس الامن لتسجيلها لدى الامم المتحدة.

من جهة أخرى قال الأمين العام للجامعة العربية عمرو موسى إن المصالحةَ والوحدةَ الوطنية بين العراقيين هي القادرة على حماية البلاد وليس القوات الأجنبية.

وأكد موسى/في تعليقٍ له على تصديق مجلس النواب العراقي لاتفاقيةِ انسحاب القوات الامريكية، أكد  أهميةَ الحفاظِ على سيادة واستقرار العراق على أساس المصالحة الوطنية.

ميدانيا

قُتل 3 أشخاص وجرح 15 آخرون في هجمات صاروخية على المنطقة الخضراء وسط بغداد يوم السبت 29 نوفمبر/تشرين الثاني.

وقال مسؤول في الأمم المتحدة إن 2 من الأجانب العاملين في توريد المواد الغذائية قُتلا نتيجةَ الحادث.

وتضم المنطقةُ الخضراء مقر الحكومة وعددا كبيرا من البعثات الدبلوماسية الأجنبية العاملة في العراق.

وفي السياق ذاته قُتل 3 مدنين وجرح 13 آخرون في انفجار سيارة مفخخة وسَط بغداد.

وفي مدينة الكوت جنوب العاصمة أسفر سقوط 3 صواريخ هاون عن مقتلِ شخص وإصابة 4 آخرين.

تعليمات استخدام خدمة التعليقات على صفحات موقع قناة "RT Arabic" (اضغط هنا)
الأزمة اليمنية