علاقات الكوريتين.. تدهور سياسي وسياحي

أخبار العالم

انسخ الرابطhttps://arabic.rt.com/news/22908/

إنعكس التدهور الاخير في علاقات كوريا الجنوبية مع شقيقتها الشمالية بشكل سلبي على جميع الأصعدة. وقطاع السياحة واحد من المتضررين، بعد قرار بيونغ يانغ منع السياح الكوريين الجنوبيين من دخول أراضيها.

إنعكس التدهور الاخير في علاقات كوريا الجنوبية مع شقيقتها الشمالية بشكل سلبي على جميع الأصعدة. وقطاع السياحة واحد من المتضررين، بعد قرار بيونغ يانغ منع السياح الكوريين الجنوبيين من دخول أراضيها.

قررت كوريا الشمالية لاسياح كوريين جنوبيين الى كايسونغ بعد اليوم. لذا يسرع  السياح الخطى نحو المدينة الأثرية الواقعة في الشطر الشمالي على بعد نحو 70 كيلومترا عن سيؤول.

ستكون جولة الجمعة الاخيرة بعد أن قررت بيونغ يانغ إيقاف الرحلات السياحية ووضع قيود على عبور الحدود بين البلدين.

ومن جانبها أكدت الشركة الكورية الجنوبية المتخصصة في نقل السياح أنها ستسحب معظم موظفيها وحافلاتها من كوريا الشمالية بطلب من الاخيرة.

لم يتضح الى الآن ما إذا كانت الاجراءات الكورية الشمالية ستهدد المنطقة الصناعية في كايسونغ التي تضم نحو 90 شركة كورية جنوبية يعمل فيها مايقارب 35 الف كوري شمالي.

تشهد علاقات البلدين تدهوراً كبيراً منذ تولي الرئيس الكوري الجنوبي المحافظ لي ميونغ باك السلطة في فبراير/شباط الماضي.

 إتهمت بيونغ يانغ الرئيس باك بتجاهل الاتفاقيات التي توصل اليها الجانبان في عامي 2000 و 2007.

ردت  سيؤول على إنتقادات بيونغ يانغ وطالبتها بالتخلي عن السلاح النووي.

تعليمات استخدام خدمة التعليقات على صفحات موقع قناة "RT Arabic" (اضغط هنا)
فيسبوك