مدفيديف في كوبا.. زيارة تاريخية وتعزيز علاقات

انسخ الرابطhttps://arabic.rt.com/news/22882/

أجرى الرئيس الروسي دميتري مدفيديف مباحثات مع نظيره الكوبي راؤول كاسترو في هافانا ،المحطة الاخيرة في جولته بأمريكا اللاتينية والتي شملت ايضا كلا من البيرو والبرازيل وفنزويلا. ورحب مدفيديف من هافانا بقرار واشنطن التراجع عن منح جورجيا واوكرانيا صفة المرشح الرسمي للانضمام الى حلف الناتو.

أجرى الرئيس الروسي دميتري مدفيديف مباحثات مع نظيره الكوبي راؤول كاسترو  في هافانا ،المحطة الاخيرة في جولته بأمريكا اللاتينية والتي شملت ايضا كلا من البيرو والبرازيل وفنزويلا.
وتناولت مباحثات الرئيسين قضايا التعاون في المجالات العسكرية والاقليمية والامنية والطاقة.  من جهته وصف السفير الروسي لدى كوبا ميخائيل كامينين هذه الزيارة بالحدث التاريخي،  مشيرا إلى أنها ستسهم بشكل كبير في توطيد العلاقات بين موسكو وهافانا.
 وقال الرئيس الروسي في هافانا " لقد عدنا إلى أمريكا اللاتنية. ومكونات تعاوننا يجب أن تكون في جميع ما يمكن أن يربط الدول، في المجالات الاقتصادية والثقافية والانسانية وكذلك العسكرية وما من شي يدعو للخجل من ذلك". وأضاف قائلا إن التعاون لابد أن يكون وفق القواعد الدولية وشريطة ألا يكون موجها ضد دولة ثالثة ولايخل بالأمن الدولي.
ورحب مدفيديف بقرار واشنطن التراجع عن منح جورجيا واوكرانيا صفة المرشح الرسمي للانضمام الى حلف الناتو حيث قال "لا أعرف سبب اتخاذ شركائنا الامريكيين لمثل هذا القرار وعلى أية حال انا سعيد بتغلب المنطق، لكن  للأسف جاء القرار في نهاية ولاية الادراة الامريكية الحالية".
وأضاف قائلا "هل استمع الامريكان للأوروبيين أو لأحد ما؟! المهم ان فكرة الانضمام هذه لن تدعم بعد الآن بشراسة ودون معنى كما كان  عليه الحال سابقا".
وأظهرت مباحثات الرئيسين في هافانا تطابق وجهات النظر إزاء العديد من القضايا الدولية ورغبة البلدين في تعميق التعاون الاقتصادي والتجاري ولاسيما وأن هذه العلاقات تتسم بالعراقة.
ويختتم الرئيس مدفيديف زيارته لكوبا بالتوقيع على عدد من الاتفاقيات في مجالات التجارة والاقتصاد والنفط وصناعة الأدوية والنقل.
يمكنك التعرف هنا على نبذة عن العلاقات بين روسيا وأمريكا اللاتينية

تعليمات استخدام خدمة التعليقات على صفحات موقع قناة "RT Arabic" (اضغط هنا)