وحدات الكوماندوز الهندية تقتحم مركزا لليهود في مومباي

أخبار العالم

انسخ الرابطhttps://arabic.rt.com/news/22880/

إقتحمت قوات هندية خاصة مركزا لليهود بمجمع "ناريمان هاوس" السكني في مومباي في عملية هي الثالثة من نوعها بعد فندقي "تاج محل" و "أوبيروي" ، لتحرير رهائن إحتجزهم مسلحون داخل المبنى.

إقتحمت قوات هندية خاصة مركزا لليهود بمجمع "ناريمان هاوس"  السكني في مومباي  في عملية هي الثالثة من نوعها بعد فندقي "تاج محل" و "أوبيروي" ، لتحرير رهائن إحتجزهم مسلحون داخل المبنى.
وقامت منذ فجر الجمعة 28 نوفمبر/تشرين الثاني وحدات من قوات الكوماندوز بعملية إنزال على سطح المبنى، بالتزامن مع عمليات قنص كثيفة.  وكانت الشرطة قد أجْلت الخميس خادمة ونجل مدير المركز بعد فرارهما ممن يُعتقد أنهم مسلحون إسلاميون إقتحموا المبنى واحتجزوا المدير وزوجته. وارتفعت حصيلة هجمات مومباي إلى أكثر من 130 ومئات الجرحى، في حين قال مسؤول هندي إن المسلحين قدموا من باكستان.
وذكرت وسائل الإعلام أن اقتحام مجمع "ناريمان هاوس" الذي تقوم به قوات الأمن الهندية دخل مرحلة نشطة حسب وسائل الإعلام المحلية. وأعلن قادة الوحدات الخاصة أن عملية تحرير الرهائن باتت وشيكة.
وقال مسؤول في القوات الخاصة الهندية أنه تم السيطرة على فندق "أوبيروي" وقتل اثنان من الإرهابيين. كما أكد أنه تم إطلاق سراح جميع المحتجزين في الفندق. وأشار المسؤول أن  القتلى الذين يقدر عددهم بنحو 20  لايزالون في  الفندق حيث يجري  التحقق من هويتهم.
ووفقا لأحدث البيانات، فإنه يتواجد في المبنى إرهابي واحد أو أثنان. كما لاتزال الطائرات المروحية تحلق فوق المبنى.
وفي الوقت نفسه تجري المرحلة النهائية من عملية تطهير فندق "تاج محل" من الإرهابيين.
ووفقا لآخر الأرقام، فقد تم القضاء على 7 من المسلحين في فندق "تاج محل" في حين تم إجلاء النزلاء جميعهم تقريبا.

تعليمات استخدام خدمة التعليقات على صفحات موقع قناة "RT Arabic" (اضغط هنا)
فيسبوك