السعودية...ظواهر جديدة امام عادات قديمة

انسخ الرابطhttps://arabic.rt.com/news/22734/

خرجت الى النور في المملكة العربية السعودية فرقة روك موسيقية قوامها من الفتيات فقط. ونقلت صحيفة "نيويورك تايمز" أن الفتيات و"لأسباب معروفة" ليس بمقدورهن تقديم حفلات جماهيرية ولا حتى وضع صورهن على غلاف الألبوم، كما أن تدريباتهن تجري بشكل سري.

خرجت الى النور في المملكة العربية السعودية فرقة روك موسيقية قوامها من الفتيات فقط. ونقلت صحيفة "نيويورك تايمز" أن الفتيات و"لأسباب معروفة" ليس بمقدورهن تقديم حفلات جماهيرية ولا حتى وضع صورهن على غلاف الألبوم، كما أن تدريباتهن تجري بشكل سري. ولكن.. وبغض النظر عن كل ماسبق فإن الأغنية الأولى للفرقة Accolade- Pinocchio   لقيت رواجا وقام بتحميلها مئات من فتية وفتيات هذا البلد المحافظ  بشكل غير معلن ومن خلال الموقع الرسمي للفرقة.
في هذه الأثناء تكتب صحيفة "الرياض" انه في العاصمة السعودية وداخل حرم جامعة الأميرة نورة انطلقت أعمال بناء مركز النقاهة النسائية للرياضة والراحة مع مراعاة كاملة لكافة العادات السائدة في البلاد.
وسيكون المركز حكرا على طالبات الجامعة وهو يبنى وفق أحدث تقنيات البناء وسيتم تجهيزه بأفضل المعدات اللازمة بشكل يسمح لرواده بممارسة مختلف أنواع الرياضة وأخذ قسط من الراحة في اماكن مخصصة بعيدا عن الدروس.
ولتيسير عمل القاعدة التقنية للمركز وأبنية الجامعة الأخرى فقد حفرت أنفاق خاصة ليسلكها العمال والتقنيون على متن عربات كهربائية وذلك أثناء القيام بأعمال الصيانة والتصليح. والمغزى من هذه الأنفاق يكمن في الحؤول دون حدوث اختلاط بين الورشات التي يكون قوامها عادة من الرجال وطالبات الجامعة ،وهو ماينافي العادات السعودية.
من جهتها تنوه وكالة انباء " نوفوستي" الروسية الى بناء مثل هذا المركز وتعتبره حدثا مميزا وذا  دلالات في الحياة العامة للمجتمع السعودي المحافظ  اذ من المعروف ان الرياضة النسوية تقف في وضع النصف ،  ولكن وبفضل  الحماسة التي تصدر من البعض يوجد في البلد قلة من الفرق النسوية الرياضية في مختلف انواع الرياضة، وتجري الفعاليات الرياضية فيها عادة بطريقة مغلقة وبعيدة عن الأنظار.

تعليمات استخدام خدمة التعليقات على صفحات موقع قناة "RT Arabic" (اضغط هنا)