مسؤول اممي يقف على حقيقة معاناة اللاجئين الافغان

مسؤول اممي يقف على حقيقة معاناة اللاجئين الافغان
انسخ الرابطhttps://arabic.rt.com/news/22503/

دعا رئيس المفوضية العليا لشؤون اللاجئين التابعة للامم المتحدة أنطونيو جوتيريس الدول الغنية إلى تقديم المزيد من الدعم لللاجئين الافغان كي يعودوا الى ديارهم. وجاءت دعوة المسؤول الأممي في سياق زيارته لاحد المخيمات شرقي افغانستان حيث اطلع بنفسه على حقيقة المعاناة.

دعا رئيس المفوضية العليا لشؤون اللاجئين التابعة للامم المتحدة أنطونيو جوتيريس الدول الغنية إلى تقديم المزيد من الدعم لللاجئين الافغان كي يعودوا الى ديارهم. وجاءت دعوة المسؤول الأممي في سياق زيارته لاحد المخيمات شرقي افغانستان  حيث اطلع بنفسه على حقيقة المعاناة.
ويبدو مخيم العودة للاجئين الأفغان منعزلا عن العالم، حيث لاشيء متوفر سوى الفقر والفاقة والانتظار الى ان ياتي الفرج
 يقول أغاب خان، احد نزلاء هذا المعسكر : " لو كنت أملك النقود لعدت الى باكستان لاننا هنا نعاني من ظروف صعبة للغاية جو حار في الصيف وبرد قارس في الشتاء ولا احد يعيرنا اي اهتمام".

وقد قام انطونيو غاتريز المفوض الاممي الأعلى لشؤون اللاجئين بزيارة المخيم وشاهد وسمع حقيقة المعاناة التي تعاني منها عشرات العائلات التي ضاقت بها السبل، يقول غاتريز :" لم يكن هنالك دعم كاف من المجتمع الدولي، لذلك فقد حددنا في كابل موعدا لمؤتمر سيعقد بعد يومين سيكون بمثابة مناشدة للمجتمع الدولي ليمنح اللاجئين مزيدا من الدعم".

ويقر المسؤول الاممي بان ليس لدى هؤلاء الا الدعم العالمي، ليتمكنوا من العودة واعادة بناء بلادهم وحياتهم التي مزقتها الحروب، اذ يؤكد :" من المهم جدا ان يتضامن المجتمع الدولي مع الافغان الذين عادوا والذين يودون العودة فهم يريدون اعادة بناء بلادهم وهم يواجهون الان تحديات تحول دون ذلك".

وكانت مهمة  رئيس المفوضية العليا لشئون اللاجئين التابعة للامم المتحدة مقررة من اجل ان يقف على حجم التقدم الحاصل في عمليات اغاثة اللاجئين.
لكن في حقيقة الامر فان ما تفقده غوتيريس لم يكن الا مشهدا قاتما من مشاهد شظف حياة اناس سقطوا سهوا، او ربما عمدا من حسابات الحرب الامريكية على افغانستان.