باليه البلشوي يجمع بين ثلاثة قرون

الثقافة والفن

انسخ الرابطhttps://arabic.rt.com/news/22360/

"حفل لباليهات الفصل الواحد" عنوان لعرض باليه جديد في مسرح البلشوي يجمع بين ثلاثة أعمال ومصممين شابين الأول ألكسي راتمانسكي وهو المدير الحالي لفرقة باليه البلشوي والثاني المدير القادم للفرقة  المذكورة يوري بورلاك .
سيكون "حفل لباليهات الفصل الواحد"  آخر ما يقدمه ألكسي راتمانسكي  بصفته المدير الفني لفرقة باليه مسرح البلشوي ، إذ تقرر أن يحل مكانه المصمم يوري بورلاك.
ويتألف  الحفل من ثلاثة فصول ، يعود كل منها إلى قرن من الزمن. الأول  باليه " باخيتا " يعود إلى القرن التاسع عشر ، فقد صممه ماريوس بيتيبا عام 1881  كإضافة على باليه "باخيتا" الذي صممه بيتيبا نفسه عام 1846 في باريس ، وعام 1847 في بطرسبورغ. وبحث يوري بورلاك المدير الفني الجديد والذي سيتسلم مهام عمله مع بداية العام القادم  بحث في الأرشيف والوثائق وأعاد إخراج هذا الباليه مثلما ظهر لأول مرة.
ويتضمن الفصل الثاني من الحفل  باليه "المواسم الروسية" الذي صممه راتمانسكي  عام 2006 في "نيويورك سيتي باليه" ، ثم نقله بعد ذلك إلى مسرح البلشوي. وهذا الباليه مصمم على اساس موسيقى لمؤلف معاصر هو ليونيد ديساتنيكوف ، ولذلك يمثل هذا العمل الفني القرن الواحد والعشرين.
واختتم الحفل بباليه يمثل القرن العشرين وهو "سيمفونيا دو ماجور" موسيقى جورج بيزيه وتصميم أحد عمالقة الباليه جورج بالانشين.

المزيد من التفاصيل في التقرير المصور.

تعليمات استخدام خدمة التعليقات على صفحات موقع قناة "RT Arabic" (اضغط هنا)
أفلام وثائقية