غزة.. حصار وظلام وغارات جوية إسرائيلية

أخبار العالم العربي

انسخ الرابطhttps://arabic.rt.com/news/22337/

أصيب 4 فلسطينيين صباح يوم 14 نوفمبر/تشرين الثاني في غارة جوية اسرائيلية على مدينة غزة التي غرقت في الظلام الليلة الماضية. ومن جهة أخرى دعت المفوضية الأوروبية اسرائيل الى اعادة فتح المعابر مع قطاع غزة للسماح بدخول المواد الغذائية والوقود.

أصيب 4 فلسطينيين صباح يوم 14 نوفمبر/تشرين الثاني في غارة جوية اسرائيلية على مدينة غزة التي غرقت في الظلام الليلة الماضية.  وبالمقابل أصيبت اسرائيلية جرّاء سقوط عدة صواريخ فلسطينية بينها صواريخ غراد على سديروت وعسقلان جنوب اسرائيل،

 ومن جهة أخرى دعت المفوضية الأوروبية اسرائيل الى اعادة فتح المعابر مع قطاع غزة للسماح بدخول المواد الغذائية والوقود.

وقالت مفوضة الشؤون الخارجية في الاتحاد الأوروبي بينيتا فيريرو فالدنر في بيان صدر يوم الجمعة 14 نوفمبر/تشرين الثاني إن هناك مخاوف جدية من التأثيات السلبية لقلة الامدادات الغذائية والوقود على سكان القطاع.

كما أكدت على ضرورة استئناف نقل شحنات الوقود لمحطة كهرباء غزة على الفور.

يشار أن منظمة الأنروا حذرت من وقوع كارثة انسانية إذا استمر اغلاق المعابر.

وقال المحلل السياسي د. حيدر عيد  إن سبب ما تقوم به إسرائيل من قصف للقطاع مرجعه إلى أمرين، الأول تاريخي يتعلق بالإيديولوجية الصهيونية ،حسب قوله ،ومحاولة فرض إبادة جماعية على الشعب الفلسطيني في قطاع غزة والضفة الغربية. والأمر الثاني يتعلق بالمنافسات بين الأحزاب الاسرائيلية على حساب الدم الفلسطيني.
واشار أن استمرار المفاوضات في جناح معين في السلطة الفلسطينية وإسرائيل أعطى الأخيرة إنطباعاً بأنها تستطيع أن تفعل بالشعب الفلسطيني في غزة والضفة الغربية ما تريد.
وطالب حيدر عيد القيادة الفلسطينية بتجميد المفاوضات مع إسرائيل حتى تتوقف عن عملياتها العسكرية ضد القطاع وعن بناء مستوطنات في الضفة الغربية.
ولم يستبعد حيدر عيد لجوء إسرائيل إلى عملية واسعة ضد القطاع كتلك التي حدثت في شهر مارس/آذار من هذه السنة حيث قامت بقتل ما يزيد عن 160 فلسطينيا في بيت حانون وجباليا في محاولة للتمهيد للإنتخابات.

تعليمات استخدام خدمة التعليقات على صفحات موقع قناة "RT Arabic" (اضغط هنا)
الأزمة اليمنية