مدفيديف: خسائر الإقتصاد العالمي الإجمالية من الأزمة الراهنة تبلغ 1.5 تريليون دولار

انسخ الرابطhttps://arabic.rt.com/news/22300/

أعلن الرئيس الروسي دميتري مدفيديف يوم 13 نوفمبر/ تشرين الثاني أن خسائر الإقتصاد العالمي الإجمالية من الأزمة المالية العالمية الراهنة تبلغ حوالي 1.5 تريليون دولار.

أعلن الرئيس الروسي دميتري مدفيديف أن خسائر الإقتصاد العالمي الإجمالية من الأزمة المالية العالمية الراهنة تبلغ حوالي 1.5 تريليون دولار.
جاء تصريح مدفيديف هذا في الجلسة العاشرة لمؤتمر الطاولة المستديرة بحضور الصناعيين الروس والأوروبيين الذي عقد في 13 نوفمبر/ تشرين الثاني في مدينة كان الفرنسية.
ودعا الرئيس الروسي إلى إصلاح صندوق النقد الدولي والبنك العالمي لمواجهة الأزمة الإقتصادية التي تشهدها البلدان حاليا، مشيرا إلى أن روسيا ستقترح على مشاركي قمة العشرين الكبار في واشنطن تنظيم نشاط مؤسسات الضبط الوطنية والدولية وتشديد مسؤولية وكالات التصنيف وشركات المراقبة والتفتيش العاملة في المجال المالي.  
وأشار الرئيس مدفيديف إلى أن بلاده لا تعتزم تأميم الشركات الروسية في ضوء الأزمة المالية الحالية، مشددا على أن شراء أسهمها من قبل الدولة هو ظاهرة موقتة رامية لتجاوز آثار الأزمة المذكورة. وقال مدفيديف إن حزمة التدابير الخاصة بإنشاء المركز المالي الدولي الجديد في روسيا ستتم المصادقة عليها حتى نهاية العام الجاري.
ونوه الرئيس الروسي أيضا في أثناء الإجتماع بأن المساعدة الإجمالية التي ستقدمها الدولة لقطاع الإقتصاد الحقيقي ستبلغ في نهاية المطاف 200 مليار دولار، مضيفا أن نمو الناتج المحلي الإجمالي للبلاد في عام 2008 سيصل إلى نسبة 7 %.   
ودعا مدفيديف إلى تعجيل إنضمام بلاده إلى منظمة التجارة العالمية، مؤكدا أنه ينبغي إتخاذ القرار حول إنضمام روسيا إلى المنظمة المذكورة في أسرع وقت ممكن. مع ذلك أشار الرئيس الروسي إلى أنه يقف إلى جانب انضمام  بلاده الى منظمة التجارة العالمية، لكن يريد الإنضمام على أساس الشروط  المقبولة لموسكو. وشدد الرئيس مدفيديف على ضرورة إنهاء المباحثات حول هذه المسألة ، قائلا إنه حان الوقت لإتخاذ القرار بهذا الشأن.

أما بخصوص العلاقات الروسية الأمريكية فقد قال الرئيس مدفيديف إن روسيا مفتوحة لتطوير علاقات حسن الجوار مع الولايات المتحدة، معربا عن ثقته بأنه سيتفق مع الرئيس الأمريكي المنتخب باراك أوباما فيما يتعلق بمسائل العلاقات المحورية بين البلدين والقضايا الدولية الملحة.

تعليمات استخدام خدمة التعليقات على صفحات موقع قناة "RT Arabic" (اضغط هنا)