مصرع موظف امريكي واشخاص آخرين في باكستان

انسخ الرابطhttps://arabic.rt.com/news/22232/

ذكرت مصادر أمنية باكستانية أن انتحاريا فجر نفسه بالقرب من مدرسة تقع في مدينة بيشاور ، مما أسفر عن مقتل 3 اشخاص من قوات الأمن وجرح آخرين. من جهة اخرى اعلنت السفارة الامريكية في اسلام اباد عن مقتل موظف أمريكي يعمل في منظمة إنسانية مع سائقه الباكستاني في بيشاور .

ذكرت مصادر أمنية باكستانية أن انتحاريا فجر نفسه بالقرب من مدرسة تقع في مدينة بيشاور شمال غربي باكستان يوم 12 نوفمبر/ تشرين الثاني، مما أسفر عن مقتل 3 اشخاص من قوات الأمن وجرح آخرين.
وافادت المصادر ان المدرسة كانت تستخدم منذ فترة طويلة كمقر عسكري وانها تخلو من الطلاب. وأن الانتحاري الذي كان يقود سيارة مفخخة حاول اختراق نقطة التفتيش التابعة لعناصر الأمن باكستانية والدخول إلى المقر العسكري لكنه لم يفلح ففجر نفسه خارج المقر .
واشتد العنف في الاونة الاخيرة في القطاع الشمال الغربي من باكستان حيث وقع يوم11 نوفمبر/تشرين الثاني انفجار بالقرب من استاد في مدينة بيشاور الباكستانية، وذلك فور إنتهاء المباراة الرياضية. وقد أدى الانفجار الى اصابة 7 أشخاص بجروح.
يذكر ان هجمات المسلحين كانت قد تصاعدت في تلك المنطقة بعد سلسلة من الغارات الجوية الأميركية  التي استهدفت من يشتبه بأنهم من مسلحي طالبان والقاعدة، وتزايدت الهجمات التي تشنها قوات الحكومة الباكستانية لتطهير المناطق القبلية من المتمردين.

مقتل أمريكي وباكستاني في هجوم في بيشاور
قتل موظف أمريكي يعمل في منظمة إنسانية مع سائقه الباكستاني بعدما أطلق مجهولون النار عليه في بيشاور شمال غرب باكستان يوم 12 نوفمبر /تشرين الثاني، وذلك وفقا لما أعلنته السفارة الأمريكية في إسلام أباد.
وقال ويس روبرتسون الناطق باسم السفارة الأمريكية في اسلام اباد: "قتل في الهجوم موظف أمريكي وسائقه الباكستاني" لكن لم يكشف الناطق عن المنظمة التي كان يعمل لديها القتيلان.
ومن جانبها أكدت الشرطة الباكستانية أن الأمريكي وسائقه الباكستاني قتلا في كمين نصبه  لهما مجهولون في أحد أحياء بيشاور القريبة من المناطق القبلية حيث يقاتل الجيش الباكستاني مسلحي حركة طالبان والقاعدة.


تعليمات استخدام خدمة التعليقات على صفحات موقع قناة "RT Arabic" (اضغط هنا)