مهرجان "القناع الذهبي" في موسكو يستضيف المخرج ليف دودين

الثقافة والفن

انسخ الرابطhttps://arabic.rt.com/news/22228/

يستضيف مهرجان "القناع الذهبي" في موسكو ليف دودين المخرج والمدير الفني لمسرح مالي في بطرسبورغ ليشارك في فعاليات المهرجان بـ 8 من أشهر اعماله واهمها "الخال فانيا" لانطون تشيخوف و "الممسوسون" لفيودر دوستويفسكي و"الحب جهد ضائع" لشكسبير وتستمر العروض حتى نهاية الأسبوع القادم.

يستضيف مهرجان القناع الذهبي في موسكو ليف دودين لمخرج والمدير الفني لمسرح مالي في بطرسبورغ ليشارك في فعاليات المهرجان بـ 8 من أشهر اعماله واهمها "الخال فانيا" لانطون تشيخوف و "الممسوسون" لفيودر دوستويفسكي و"الحب جهد ضائع" لشكسبير وتستمر العروض حتى نهاية الأسبوع القادم.
وقد قال المخرج ليف دودين حول عمله "الخال فانيا" أعتقد أن المعاناة التي عاشها الخال فانيا تتكرر في حياة كل إنسان . فكل منا يمر بمرحلة يعيد فيها حساباته، وغالبا ما يجد أن الكثير من أحلام شبابه لم تتحقق وربما لن تتحقق.

فالعمر يدور وعاجلا أم آجلا يبدأ الإنسان بالتفكير بقيمة الحياة التي عاشها، وكلما فكر أكثر كلما شعر بعمق الهوة التي تفصل حياته الراهنة عما كان يحلم به. هكذا يجد الأنسان نفسه أمام خيارين إما أن يرفض الإستمرار في العيش وإما أن يستكين ويقبل قدره الذي وهبه الله له، أو صنعه بنفسه خلال عشرات السنين.

هذه الفكرة وغيرها مما تتضمنه مسرحية الخال فانيا لأنطون تشيخوف يجعلها إحدى أجمل وأرق أعماله. وكأنها حسب تعبير المخرج ليف دودين لحن بسيط خالد يعبرعن أفكار بسيطة خالدة.
انطلقت شهرة ليف دودين  بعد اخراجه مسرحية "البيت" للكاتب فيودور أبراموف عام  1990 أصبح المدير الفني للمسرح. وقد أخرج العديد من الأعمال التي  قدمها في معظم عواصم العالم، واتسعت شهرة  مسرحه حتى منحه اتحاد المسارح الأوربية لقب مسرح أوربا . ويعتبر ما يقدمه دودين من أروع نماذج المسرح الروسي . وقد حصل حتى الآن على عدد كبير من الجوائز.  وقال دودين ان لكل جائزة أهميتها وقيمتها الخاصة، ولكن أفضل الجوائز هي تلك التي لم نحصل عليها بعد. وربما كانت أهم جوائز الإنسان ما نتظره هناك في العالم الآخر.

المزيد من التفاصيل في تقريرنا المصور

تعليمات استخدام خدمة التعليقات على صفحات موقع قناة "RT Arabic" (اضغط هنا)
أفلام وثائقية