سورية ولبنان.. بداية جديدة عنوانها أمني

أخبار العالم العربي

انسخ الرابطhttps://arabic.rt.com/news/22112/

اتفق وزيرا داخلية سوريا ولبنان بسام عبد المجيد وزياد بارود على تشكيل لجنة للتنسيق في مراقبة الحدود ومكافحة الإرهاب جاءت هذه القرارات عقب زيارة قام بها بارود الى دمشق يوم الاثنين 10 نوفمبر/تشرين الثاني. وفي هذا السياق اعلنت السلطات اللبنانية أن القوى الأمنية ألقت القبض على 5 أشخاص يشتبه بتورطهم في هجمات في سوريا ولبنان وقالت إنهم ينتمون إلى تنظيم فتح الإسلام.

اتفق وزيرا داخلية سوريا ولبنان بسام عبد المجيد وزياد بارود على تشكيل لجنة للتنسيق في مراقبة الحدود ومكافحة الإرهاب جاءت هذه القرارات عقب زيارة قام بها بارود الى دمشق في خطوة هي الأولى من نوعها منذ اغتيال رئيس الوزراء اللبناني الأسبق رفيق الحريري.

وفي هذا السياق اعلنت السلطات اللبنانية أن القوى الأمنية ألقت القبض على 5 أشخاص يشتبه بتورطهم في هجمات في سوريا ولبنان وقالت إنهم ينتمون إلى تنظيم فتح الإسلام.

وتأتي زيارة وزير الداخلية اللبناني الى سوريا على رأس وفد أمني رفيع المستوى بعد 3 أشهر من زيارة رسمية قام بها الرئيس اللبناني ميشال سليمان إلى دمشق وبعد أقل من شهر على إعلان إقامة العلاقات الدبلوماسية بين البلدين للمرة الأولى منذ استقلال الدولتين.

وقال المحلل السياسي أحمد صوان في حديث لقناة "روسيا اليوم" حول  زيارة وزير الداخلية اللبناني  زياد بارود إلى دمشق " إن العلاقات بين سورية ولبنان بدأت تتكامل وتنضج على نحو واضح وسليم".

وأضاف المحلل السياسي " ان وزير الداخلية اللبناني  زياد بارود يحمل الملف اللبناني بالكامل فيما يتعلق بالبلدين حول ضبط ومكافحة الإرهاب والتهريب والجريمة... واعتقد أن العلاقات بين سوريا ولبنان على المستوى الأمني وعلى المستويات الأخرى ستشهد انفراجاً كبيراً في الأيام القادمة وعلى المدى المنظور".

المزيد من التفاصيل في التقرير المصور.

تعليمات استخدام خدمة التعليقات على صفحات موقع قناة "RT Arabic" (اضغط هنا)
الأزمة اليمنية