الابداع الطفولي يعمق المفاهيم الثقافية

الثقافة والفن

انسخ الرابطhttps://arabic.rt.com/news/22071/

أقيم في صالة "إزمايلوفو" في العاصمة الروسية يوم 7 نوفمبر/تشرين الثاني حفل اختتام المسابقة الدُولية للإبداع الطفولي في دورته الرابعةَ عشرةَ والذي يُنظّم من قِبل صُندوق الأطفال الخيري المعروف بأسم "روزا فيتروف" (اتجاه الريح).

أقيم في صالة "إزمايلوفو" في العاصمة الروسية يوم 7 نوفمبر/تشرين الثاني حفل اختتام المسابقة الدُولية للإبداع الطفولي في دورته الرابعةَ عشرةَ والذي يُنظّم من قِبل صُندوق الأطفال الخيري المعروف بأسم "روزا فيتروف" (اتجاه الريح).
وضجت صالة "إزمايلافسكي" للحفلات بمرافقها المتعددة  على مدار6 أيام بضحكات الأطفال الذين جاءوا من مناطقَ مختلفةٍ في روسيا ومن بعض البلدان الأوروبية الأخرى للمشاركة في فعاليات المسابقة الدولية للإبداع الطفولي.
هذه المسابقة أو بالأصح المهرجان هو ثمرة عمل دؤوب لصندوق الطفل الخيري المسمى "روزا فيتروف" .
الصندوق الخيري للطفل الذي تأسس عام 1995  وضع لنفسه أهدافا نبيلة تتلخص بترسيخ التقاليد الفنية الأصيلة في وجدان الأجيال القادمة من منطلق إيمان الصندوق بأن أطفال اليوم هم أنفسهم حماة الثقافة وحافظيها.
جهود فردية بدأت بمراسلات تدعو للمشاركة في الفكرة ودعم لم يبلغ حد تنظيم حفلة عيد ميلاد وصل اليوم وبفضل الإيمان بضرورة تحقيق أهداف الصندوق إلى أحد أهم المهرجانات المدعومة من كل من وزارة الثقافة الروسية وحكومة مدينة موسكو والعديد من المؤسسات الرسمية والأهلية، التي وجدت في هذا المهرجان مكانا لتعميق وتطوير المفاهيم الثقافية في المجتمع.
مشاعر الفخر والإعتزاز تغمر كل من يشاهد حِرَفية الأطفال في تقديم فقرة فنية متكاملة، وحافزهم الأساسي ليس الفوزَ في المسابقة، بل الفوز بالمعرفة والتعمق بكل أحاسيسهم في المعنى، معنى أن تكون روسيا.

المزيد من التفاصيل في التقرير المصور.

تعليمات استخدام خدمة التعليقات على صفحات موقع قناة "RT Arabic" (اضغط هنا)
أفلام وثائقية