انتحارية تقف وراء تفجير الحافلة في أوسيتيا الشمالية

انسخ الرابطhttps://arabic.rt.com/news/22007/

أفاد المكتب الصحفي لرئاسة أوسيتيا الشمالية، أن معطيات التحقيق في وقائع انفجار الحافلة وسط فلاديقفقاز والذي أودى بحياة 12 شخصا وجرح أكثر من 40 آخرين، تشير الى أن انتحارية تقف وراء التفجير.

أفاد المكتب الصحفي لرئاسة أوسيتيا الشمالية، أن معطيات التحقيق في وقائع انفجار الحافلة، الذي  وقع نهار الخميس 6 نوفمبر/ تشرين الثاني في فلاديقفقاز عاصمة جمهورية أوسيتيا الشمالية جنوبي روسيا و أودى بحياة 12 شخصا وجرح  أكثر من 40 آخرين، تشير الى أن انتحارية تقف وراء التفجير.
واستبعد الكسندر باستريكين رئيس دائرة لجنة التحقيق التابعة للنيابة العامة الروسية أن يكن لجورجيا يد في الحادث الإرهابي.
وقال مساعده تشيرمين زانغييف إن الانفجار وقع حين توقفت حافلة ممتلئة بالركاب قرب سوق في وسط المدينة.
وتشير التقارير الواردة من مكان الحادث حيث تستمر عمليات التحقيق، أن المحققين عثروا على رأس الانتحارية التي ربما قامت بالعملية.
من جهة أخرى قالت وكالة "نوفستي" للأنباء أن  الرئيس الروسي دميتري مدفيديف أوعز  بالتحقيق في انفجار فلاديقوقاز، ودعى لتشديد الإجراءات الأمنية في أوسيتيا الشمالية.
من جانبه طالب رئيس أوسيتيا الشمالية تيموراز مامسوروف الجهات الأمنية باتخاذ كافة لإجراءات اللازمة لكشف ملابسات الحادث.
كما أكد مامسوروف أن ذوي قتلى وجرحى الحادث سيحصلون على تعويض مالي.
وأعلنت سلطات اوسيتيا الشمالية يوم 8 نوفمبر/تشرين الثاني يوم حداد على ضحايا الحادث.
هذا وقد عبر الأمين العام لمجلس اوروبا تيري ديفيس عن قلقه العميق من اشتداد العنف في جنوب القوقاز، مشيرا الى ان العمل الارهابي الأخير  يهدف الى تعقيد الوضع المتوتر في المنطقة.

تعليمات استخدام خدمة التعليقات على صفحات موقع قناة "RT Arabic" (اضغط هنا)