كورتونوف: خطاب مدفيديف تميز بالصرامة والحزم بالنسبة للغرب

انسخ الرابطhttps://arabic.rt.com/news/21973/

أشار أندريه كورتونوف رئيس مؤسسة أوروبا - آسيا الجديدة إلى أن الخطاب الذي ألقاه دميتري مدفيديف أمام الجمعية الفيدرالية الروسية تميز بالصرامة والحزم بالنسبة للغرب والولايات المتحدة على وجه الخصوص، واللهجة القوية التي تحدث بها مدفيديف هي رد فعل على نشر الدرع الصاروخية الأمريكية في أوروبا.

أشار  أندريه كورتونوف رئيس مؤسسة أوروبا - آسيا الجديدة إلى أن الخطاب الذي ألقاه دميتري مدفيديف أمام الجمعية الفيدرالية الروسية تميز بالصرامة والحزم بالنسبة للغرب والولايات المتحدة على وجه الخصوص، واللهجة القوية التي تحدث بها مدفيديف هي رد فعل على نشر الدرع الصاروخية الأمريكية في أوروبا. 

كما أشار كورتونوف في حديث أدلى به لقناة "روسيا اليوم" إلى بعض النقاط الأخرى التي تميز بها خطاب دميتري مدفيديف عن الخطابات السابقة التي كان يلقيها فلاديمير بوتين أمام الجمعية الفيدرالية الروسية.

وقال رئيس مؤسسة أوروبا - آسيا الجديدة  حول بعض النقاط الأخرى التي جاءت في الخطاب " ان من وجهة نظري تحدث الرئيس الجديد دميتري مدفيديف بصراحة عن وجود عدد كبير من المسائل الاجتماعية الداخلية التي يجب حلها ولاسيما في مجال الرعاية الصحية وفي مجال نظام التعليم، ووجه انتقادات لاذعة إلى الجهات المعنية".

وأضاف كورتونوف " أود أن أشير إلى أنه ولأول مرة دار الحديث حول تغييرات في الدستور الروسي، فمنذ عام 1993 عندما أقر الدستور الجميع يتحدثون عن ضرورة عدم التغيير فيه، ولكن مدفيديف ولأول مرة وبصراحة تحدث عن إمكانية تغيير بعض فقرات الدستور".

وبصدد تعليقات غينادي زيوغانوف رئيس الحزب الشيوعي الروسي وتأييده الكامل لمضمون خطاب الرئيس مدفيديف قال كورتونوف " أن هناك تقارب من الجهتين أي من جانب السلطة وقيادة الحزب الشيوعي الروسي".

المزيد من التفاصيل في التقرير المصور.

تعليمات استخدام خدمة التعليقات على صفحات موقع قناة "RT Arabic" (اضغط هنا)