منح وسام الصداقة الى المخرج الالماني بيتر شتاين

أخبار روسيا

انسخ الرابطhttps://arabic.rt.com/news/21918/

جرى في الكرملين يوم 4 نوفمبر/تشرين الثاني تقليد بيتر شتاين المخرج المسرحي الالماني المعروف وسام الصداقة الروسي تقديرا لخدماته في تطوير الفن المسرحي العالمي. وقلده هذا الوسام الروسي الرفيع الرئيس الروسي دميتري ميدفيديف بمناسبة يوم وحدة الشعب.

جرى في الكرملين يوم 4 نوفمبر/تشرين الثاني منح بيتر شتاين المخرج المسرحي الالماني المعروف وسام الصداقة الروسي تقديرا لخدماته في تطوير الفن المسرحي العالمي. وقلده هذا الوسام  الروسي الرفيع الرئيس الروسي دميتري ميدفيديف بمناسبة يوم وحدة الشعب.

ومعروف ان بيتر شتاين (71 عاما) كبير المخرجين في مسرح " شاوبيونه" في برلين  عمل مرارا في روسيا . وقد عرفه عشاق المسرح في روسيا منذ اعوام السبعينيات بعد ان ذاع صيته في الاوساط المسرحية الاوروبية بعروضه المبتكرة. وفيما بعد أخرج شتاين بموسكو  مسرحية " ساكنو البيوت الريفية" لجوركي و" الاخواث الثلاث"  و" بستان الكرز" و"الخال فانيا" لتشيخوف. وكان شتاين من اشد المعجبين بأدب تشيخوف  المسرحي ، ويعتقد ان من الواجب على كل مخرج ان يقدم مسرحية لتشيخوف ولو مرة واحدة في كل خمسة اعوام.

لكن بيتر شتاين اختار مسرحية غير روسية لأخراجها  في أول عمل له بموسكو فأخرج مأساة اسخيلوس " اورستيا" في ظروف غير عادية  حين جاء الى العاصمة الروسية في 3 اكتوبر/تشرين الاول في فترة المواجهة بين البرلمان ورئيس روسيا وقيام الدبابات بقصف مبنى السوفيت الاعلى. لكنه  بدأ اول بروفة في اليوم التالي لذلك  دون ان يلقي بالا الى توتر الوضع في المدينة. وبعد ذلك قدم عرض "اورستيا" 150 مرة في روسيا وخارجها. وفي عام 1998 اخرج شتاين  مسرحية "هاملت" لشكسبير . وفي العام الحالي قدم في موسكو عرضه الجديد " فاوست - فانتازيا" الذي شارك فيه بصفة ممثل ايضا.

وفي الفترة الاخيرة اخرج شتاين  في مدينة ليون بفرنسا ثلاث اوبرات لتشايكوفسكي هي " يفجيني اونيجين" و" ملكة السباتي" و" مازيبا".

روى شتاين للصحفيين بموسكو انه يعتزم قريبا اخراج عرض مقتبس من رواية دوستويفسكي " الممسوسون" في احد مسارح ايطاليا. كما أكد انه قبل الدعوة للمشاركة في مهرجان تشيخوف في عام 2010 بموسكو.

تعليمات استخدام خدمة التعليقات على صفحات موقع قناة "RT Arabic" (اضغط هنا)
تويتر RT Arabic للأخبار العاجلة