الوضع في القوقاز والازمة المالية العالمية في خطاب مدفيديف المرتقب امام البرلمان

انسخ الرابطhttps://arabic.rt.com/news/21863/

أكد الرئيس الروسي دميتري مدفيديف أن خطابه السنوي أمام البرلمان الروسي يوم 5 نوفمبر/ تشرين الثاني سيركز على أحداث القوقاز الأخيرة والأزمة المالية العالمية والقضايا الاقتصادية- الاجتماعية القائمة في روسيا.

أكد الرئيس الروسي دميتري مدفيديف أن خطابه السنوي أمام البرلمان الروسي يوم 5 نوفمبر/ تشرين الثاني سيركز على أحداث القوقاز الأخيرة والأزمة المالية العالمية والقضايا الاقتصادية- الاجتماعية القائمة في روسيا.  
وذكر مدفيديف  " ان الخطاب السنوي الذي سألقيه امام البرلمان الروسي سيتضمن اجوبة على عدد من الأسئلة الاكثر اهمية والتي تواجهها روسيا. وأقصد هنا بالطبع احداث أغسطس الماضى، اي التحدي الذي واجهه مجتمعنا كله وهي أزمة القوقاز. فليس بوسعنا ان نغض الطرف عن عواقب هذه الازمة .. العواقب ليس على بلادنا بل وعلى الوضع في العالم بأسره".
واشار الرئيس الروسي الى انه سيتناول أيضا الازمة المالية العالمية وقال "ستعقد قريبا قمة "العشرون الكبار" بواشنطن حيث سيتم بحث هذه المسائل أيضاً، وسنتقدم نحن بالطبع بمبادراتنا بهذا الخصوص". واضاف مدفيديف قائلا " وبلا الشك ان جزءا من خطابي سيكرس للقضايا الاجتماعية والاقتصادية الجارية في بلادنا ومقترحاتي ومقترحات الحكومة الرامية الى تحسين الوضع وحياة كل المواطن والبلد بشكل عام، وتحديث القوات المسلحة وحل القضايا الدولية الكبيرة".


تعليمات استخدام خدمة التعليقات على صفحات موقع قناة "RT Arabic" (اضغط هنا)