لقاء زعماء روسيا وارمينيا واذربيجان ينتهي .. ومشكلة قره باغ باقية

انسخ الرابطhttps://arabic.rt.com/news/21839/

اتفق قادة روسيا وارمينيا واذربيجان على العمل سوية لمعافاة الوضع في القوقاز وكلفوا وزراء خارجية دولهم بمواصلة الجهود لتسوية النزاع في اقليم قره باغ. جاء ذلك في البيان المشترك عقب لقائهم بموسكو يوم 2 نوفمبر/تشرين الثاني2008

اتفق قادة روسيا وارمينيا واذربيجان على العمل سوية لمعافاة الوضع في القوقاز وكلفوا وزراء خارجية دولهم بمواصلة الجهود لتسوية النزاع في اقليم قره باغ. جاء ذلك في البيان المشترك عقب لقائهم بموسكو يوم 2 نوفمبر/تشرين الثاني 2008.

وقد تلا الرئيس الروسي في اعقاب اللقاء البيان الختامي المشترك.

وجاء في البيان المشترك الصادر عن  لقاء الزعماء الثلاثة "ان رؤساء روسيا وارمينيا واذربيجان بعد ان بحثوا بشكل مفصل ومعمق في جو بناء وضع وافاق تسوية نزاع قره باغ الجبلية بالوسائل السلمية وعن طريق مواصلة الحوار المباشر بين اذربيجان وارمينيا بواسطة من روسيا والولايات المتحدة الامريكية وفرنسا باعتبارهم رؤساء مناوبين لمجموعة مينسك التابعة لمنظمة الامن  والتعاون الاوروبي، يعلنون بانهم سيساعدون على  معافاة الوضع في القوقاز الجنوبي وضمان اقامة وضع استقرار وأمن في المنطقة عن طريق التسوية السياسية للنزاع".
ويشير البيان الى ضرورة تسوية النزاع على اساس مبادئ وقواعد القانون الدولي والقرارات والوثائق المتخذة في هذه الاطر، الامر الذي سيخلق ظروف ملائمة للتطور الاقتصادي والتعاون الشامل في المنطقة.
واتفق زعماء روسيا وارمينيا واذربيجان على ان التوصل للتسوية السلمية يجب ان ترافقه ضمانات دولية ملزمة قانونيا، واكدوا على اهمية مواصلة الرؤساء المناوبين لمجموعة مينسك جهود التوسط مع الاخذ بعين الاعتبار لقاءهم مع اطراف النزاع في مدريد يوم 29 نوفمبر/تشرين الاول 2007.
وحسب رأي الزعماء الثلاثة فان المباحثات اللاحقة ضرورية بهدف صياغة المبادئ الاساسية المستقبلية للتسوية السياسية.
هذا وقد جرت المباحثات في ضواحي موسكو في قلعة "مايندورف" واستمرت بصيغتها الثلاثية لاكثر من ثلاث ساعات.

تعليمات استخدام خدمة التعليقات على صفحات موقع قناة "RT Arabic" (اضغط هنا)