سباق أوباما - ماكين..منافسة حتى الرمق الأخير

أخبار العالم

انسخ الرابطhttps://arabic.rt.com/news/21738/

بدات المعركة الانتخابية الأمريكية بين باراك أوباما وجون ماكين تأخذ مناحٍ عدة. ولا يَدَّخِر المرشحان جهدا أو وسيلة لبلوغ البيت الأبيض. وفي الوقت ذاته تمنى تنظيم القاعدة في شريط بث على الإنترنت الخذلان والذل للرئيس الامريكي جورج بوش وللجمهوريين في الانتخابات المقبلة.

بدات المعركة الانتخابية الأمريكية بين باراك أوباما وجون ماكين تأخذ مناحٍ عدة. ولا يَدَّخِر المرشحان جهدا أو وسيلة لبلوغ البيت الأبيض. وفي الوقت ذاته تمنى تنظيم القاعدة في شريط بث على الإنترنت الخذلان والذل للرئيس الامريكي جورج بوش وللجمهوريين في الانتخابات المقبلة.
وسار الرئيس الأمريكي االسابق بيل كلينتون بخطوات واثقة بجانب المرشح الديمقراطي للرئاسة باراك أوباما في أول ظهور انتخابي للطرفين.كلينتون الذي احتاج الى 115 يوماً ليقرر دعم أوباما ولينسى ما فعله الأخير بزوجته هيلاري. حيث قدم كلينتون دعمه الواضح والصريح لأوباما واصفاً إياه بمستقبل أمريكا. وقد قال كلينتون "بلادنا تترنح في الميزان...لدينا الكثير من الوعود والمخاطر ،هذا الرجل يجب أن يصبح رئيسنا، باراك أوباما يمثل مستقبل أمريكا  ويجب أن تقترعوا لصالحه الثلاثاء المقبل.".
لقد أعطى دعم كلينتون هذا دفعاً اضافياً للمرشح الديمقراطي اوباما  الذي بدأ يستخدم فن السياسة والاعيبها  حتى قبل  أن يدخل البيت الأبيض. اذ قال باراك أوباما  "أعتقد أننا نحتاج للجمهوريين، ليس للعرض فقط، في بعض الأحيان الجمهوريون لديهم أفكار جيدة، كنت دائماً سعيداً لأسرق الأفكار الجيدة أيا كان مصدرها.".

من جانبه شكك جون ماكين في قدرة منافسه اوباما على قيادة امريكا وقال بهذا الصدد ".. في سنواته الأربع داخل مجلس الشيوخ، قضى اثنتين منها في ترشيح نفسه للرئاسة، باراك أوباما يحاول إثارة إعجاب الأمريكيين، لكن السؤال: هل هذا هو الرجل الذي يلزم لحماية أمريكا من أسامة بن لادن وتنظيم القاعدة وغيرها من التهديدات الخطيرة في العالم؟، إنه لم يعط لكم أي رد إيجابي حول هذا !!."

كما ويواصل أوباما حملته تحت ضغوط شديدة وتهم كثيرة كان آخرها ما نشر في صحيفة" لوس أنجلس تايمز" عن علاقته بالاكاديمي والباحث الفلسطيني رشيد خالدي حيث  كشفت عن أن هناك تسجيلاً يمتدح فيه أوباما مواقف الخالدي،ولكنها كما قالت  لن تنشره لإلتزامها ألاخلاقي  اتجاه مصدرها السري.. اثار هذا الأمر شهية  المرشح الجمهوري جون ماكين...وبسرعة البرق استثمرت الماكينة الجمهورية الموضوع واتهمت أوباما بعلاقته بمتطرفين، حاشدة الناخبين اليهود ضده ومتسائلة كيف سيكون أوباما رئيساً لأمريكا وهو تغاضى في السابق عن مواقف الخالدي وفريقه المناهض للسامية.
مسلسل الهجوم يستمر ..  حيث  اتهم جون ماكين خصمه بأنه يفتقر الى الخبرة السياسية والى الجرأة في مواجهة أعداء أمريكا.

تعليمات استخدام خدمة التعليقات على صفحات موقع قناة "RT Arabic" (اضغط هنا)
فيسبوك