طالبان تتبنى تفجير وزارة الإعلام وكرزاي يصفه بالهمجي

أخبار العالم

انسخ الرابطhttps://arabic.rt.com/news/21706/

أعلنت حركة طالبان مسؤوليتها عن الهجوم الذي استهدف مبنى وزارة الثقافة والإعلام وسط العاصمة كابول، وأسفر عن مقتل 5 أشخاص وجرح عدد آخر. من جانبه وصف الرئيس الأفغاني حامد كرزاي الهجوم بالهمجي وقال أنه ينافي تعاليم الإسلام.

 أعلنت حركة طالبان مسؤوليتها عن الهجوم الذي استهدف مبنى وزارة الثقافة والإعلام وسط العاصمة كابول، وأسفر عن مقتل 5 أشخاص وجرح عدد آخر. من جانبه وصف الرئيس الأفغاني حامد كرزاي الهجوم بالهمجي وقال أن ينافي تعاليم الإسلام.
وقال كرزاي الذي يستعد لزيارة تركيا أن "أعداء السلم الأهلي الأفغاني هم من قاموا بالهجوم".
وفي تفاصيل الهجوم قالت الشرطة الأفغانية الخميس 30 أكتوبر/ تشرين الأول، إن قنبلة انفجرت داخل مبنى وزارة الثقافة والإعلام وسط العاصمة كابول. وقال أمير محمد وهو أحد عناصر الشرطة الذين أصيبوا في الهجوم" ان المهاجمين فتحوا النار على حراس الوزارة في الخارج، قبل أن يصعدوا الى المبنى وبعد ذلك حدث الانفجار".
وأوضح شهود عيان أن قوة الانفجار ألحقت أضرارا جسيمة بالمبنى الذي تناثر زجاج نوافذه وتجهيزات مكاتبه في الشارع المجاور. ونقلت وكالة "أسوشيتد برس" عن مراسلها في كابول، أن سيارات الإسعاف هرعت إلى موقع الانفجار لإجلاء القتلى والجرحى فيما لم يتضح ما إذا كان بين الضحايا أي من المسؤولين الحكوميين.
ويقع مبنى وزارة الإعلام والثقافة في منطقة مزدحمة بالسكان والمحلات التجارية لا تبعد سوى مئات الأمتار عن القصر الرئاسي.
طالبان تعلن مسؤوليتها
أعلنت حركة طالبان مسؤوليتها عن الهجوم وأعطى الناطق باسم الحركة تفاصيل للعملية متطابقة مع ماحدث بالفعل، إذ تحدث عن أن 3 رجال ينتمون لطالبان يحملون قنابل يدوية اقتحموا المبنى من خلال البوابة الرئيسية، وأن أحد المهاجمين واسمه نقيب الله فجر نفسه بينما لاذ الآخران بالفرار من المكان.


تعليمات استخدام خدمة التعليقات على صفحات موقع قناة "RT Arabic" (اضغط هنا)
فيسبوك