باكستان والغرب.... الواحد يعول على الآخر

أخبار العالم

انسخ الرابطhttps://arabic.rt.com/news/21641/

بدأ وزير الخارجية الالماني فرانك فالتر شتاينماير الاثنين 27 اكتوبر/ تشرين الأول زيارة رسمية إلى باكستان في إطار جولة له تستغرق 4 أيام ستشمل ايضاً كلا من السعودية والإمارات، لبحث الاوضاع الراهنة في المنطقة والازمة المالية العالمية ومكافحة الارهاب والبرنامج النووي الايراني.

بدأ وزير الخارجية الالماني فرانك فالتر شتاينماير الاثنين 27 اكتوبر/ تشرين الأول زيارة رسمية إلى باكستان في إطار جولة له تستغرق 4 أيام ستشمل ايضاً كلا من السعودية والإمارات، لبحث الاوضاع الراهنة في المنطقة والازمة المالية العالمية ومكافحة الارهاب والبرنامج النووي الايراني.
و طلب الوزير الألماني في اثناء وجوده في اسلام آباد  من المجموعة الدولية ودول الخليج ومن مؤسسات المال العالمية وبالاخص البنك الآسيوي للتنمية والبنك الدولي وصندوق النقد الدولي تقديم الدعم المالي لاسلام اباد، لتمكينها من الخروج من ازمتها المالية.
كما أكد شتاينماير على ضرورة دعم باكستان لترسيخ الاستقرار والسلام، مشيرا الى ان اسلام اباد لم ينهك قواها الارهاب فحسب، بل الازمة المالية العالمية ايضا، وبحث وزير الخارجية الالماني مع الرئيس الباكستاني آصف علي زرداري ومسؤولين اخرين قضايا إقليميةً ودولية والتطورات الأمنية في المنطقة فضلا عن العلاقات الثنائية بين ألمانيا وباكستان لتحقيق الأهداف بعيدة المدى بقوله:" التعاون الوثيق بين دولتينا سيساعدنا على بلوغ الأهداف البعيدة المدى والتي وضعناها نصب اعيننا، واؤكد لكم أن ألمانيا ستواصل تقديم المساعدة لتطوير المجتمع المدني وتنفيذ برنامج الإصلاح الاقتصادي والتعليمي ، وجميع الإصلاحات الأخرى التي تهم الناس في هذا البلد".
من جانبه شكر شاه محمد قريشي وزير الخارجية الباكستاني برلين على الدعم الذي تقدمه لاسلام أباد لمختلف الحقول التنموية في البلاد حيث قال:" أنا اشكر المانيا على الدعم الذي قدمته لباكستان، لا سيما في القطاعات الاجتماعية، والتعليمية، والصحية وفي مجالات اخرى.

تعليمات استخدام خدمة التعليقات على صفحات موقع قناة "RT Arabic" (اضغط هنا)
فيسبوك