مسجد "آدم".. بين حداثة التجربة وصعوبات البقاء

انسخ الرابطhttps://arabic.rt.com/news/21561/

تشكل قلة عدد المساجد في موسكو وضواحيها هاجساً يؤرق المسلمين في العاصمة الروسية. هذا الواقع دفع البعضَ إلى الاعتماد على الجهود الذاتية والتبرعات لبناءِ المساجد في القرى.

تشكل قلة عدد المساجد في موسكو وضواحيها هاجساً يؤرق المسلمين في العاصمة الروسية. هذا الواقع دفع البعضَ إلى الاعتماد على الجهود الذاتية والتبرعات لبناءِ المساجد في القرى.
مشهد لم تعتده الأعين في القرى والبلدات الروسية المتاخمة لموسكو.  فمسجد آدم هو اول مسجد يشيد في قرية يخراما والبلدات المجاورة ورغم صغر حجمه بالمقارنة مع مساجد موسكو، إلا أن  بناءه لم يكتمل بعد رغم مرور  7 سنوات على الشروع في تشييده ، وذلك بسبب قلة التبرعات . إلا انه اليوم يعد قبلة الكثير من مسلمي القرية والقرى المجاورة من أجل الصلاة ودراسة تعاليم الدين الحنيف. كما أن هذا المسجد  يعتبر احيانا متنفسا لمسلمي العاصمة وضواحيها الذين ضاقت بهم مساجد موسكو الأربعة في صلاة الجمعة والأعياد.
المزيد من التفاصيل في تقريرنا المصور

تعليمات استخدام خدمة التعليقات على صفحات موقع قناة "RT Arabic" (اضغط هنا)