المحكمة الدستورية في تركيا: أردوغان شارك في أنشطة ضد العلمانية

أخبار العالم

انسخ الرابطhttps://arabic.rt.com/news/21456/

أعلنت المحكمة الدستورية في تركيا إن رئيس الوزراء وأعضاء آخرين في حزب العدالة والتنمية شاركوا في أنشطة تهدف إلى تقويض النظام العلماني في تركيا. جاء ذلك في النشرة الرسمية للمحكمة لتبرير قرارها في الدعوة المرفوعة بهدف حظر نشاط حزب العدالة والتنميةالحاكم.

أعلنت المحكمة الدستورية في تركيا إن رئيس الوزراء وأعضاء آخرين في حزب العدالة والتنمية شاركوا في أنشطة تهدف إلى تقويض النظام العلماني في تركيا.
جاء ذلك في النشرة الرسمية للمحكمة لتبرير قرارها   في قضية الدعوة المرفوعة بهدف حظر نشاط حزب  العدالة والتنمية الحاكم. وذكر في هذه النشرة على وجه التحديد، أن رجب طيب أردوغان ووزير التربية والتعليم حسين جليك إتخذا خطوات تهدد العلمانية في البلاد.
و في تموز / يوليو عقدت المحكمة الدستورية جلسة للإستماع إلى دعاوى النيابة العامة بخصوص تستر حزب العدالة والتنمية على أنشطته المعادية للعلمانية لكن المحكمة اكتفت  في حينه بفرض غرامة مالية تبلغ نصف الميزانية المقدمة من الدولة للحزب.
وكان رئيس الوزراء التركي رجب طيب أردوغان قد اعلن في يوم 23 أكتوبر/تشرين أول إنه قد يسعى لتقليص سلطات المحكمة الدستورية بعد أن ألغت رفع الحظر  على ارتداء النساء للحجاب في الجامعات.
وتبنى الحزب تعديلا دستوريا لرفع الحظر على ارتداء الحجاب بالجامعات، لكن المحكمة الدستورية في يونيو/حزيران ألغت هذا التعديل قائلة إنه يتنافى مع  الدستور العلماني لتركيا.

أردوغان يشير إلى تقليص صلاحيات المحكمة العليا

وتعليقا على تصريحات رئيس الوزراء التركي رجب طيب أردوغان حول احتمال سعيه لتقليص صلاحيات المحكمة الدستورية، أكد سيفي تاشان رئيس معهد السياسة الدولية بأنقرة في اتصال مع قناة "روسيا اليوم" أن الحكومة التركية تستطيع بالفعل تنفيذ هذه الخطوة عن طريق البرلمان أو استفتاء الشعب، قائلاً  "باستطاعة الحكومة تقليص صلاحيات المحكمة اذا تمكنت من تمرير تعديلات دستورية جديدة بموافقة ثلثي أعضاء البرلمان ورئيس البلاد. وفي حال فشلها في هذه الخطوة يمكنها اللجوء إلى اجراء استفتاء العام".

المزيد من التفاصيل في التقرير المصور.

تعليمات استخدام خدمة التعليقات على صفحات موقع قناة "RT Arabic" (اضغط هنا)
فيسبوك