جيفان غاسباريان ورحلة العمر برفقة المزمار

الثقافة والفن

انسخ الرابطhttps://arabic.rt.com/news/21222/

احتفل عازف المزمار والملحن الأرمني الشهير جيفان غاسباريان بعيد ميلاده الثمانين، وقد اختار غاسباريان مسرحَ إسترادا في موسكو للاحتفال بيوبيله وللقاءِ محبيه.

احتفل عازف المزمار  والملحن الأرمني الشهير جيفان غاسباريان بعيد ميلاده الثمانين، وقد اختار غاسباريان مسرحَ إسترادا في موسكو للاحتفال بيوبيله وللقاءِ محبيه. 
عاش غاسباريان في ملجأ الأطفال بعد أن فقد أمه وتوجه أبوه إلى جبهة الحرب، وكان لم يتجاوز السادسة من عمره بعد.وتعلم غاسباريان العزف على مزمار يسميه الأرمن دودوك . وعلى هدي أنغام آلة الدودوك الذي يعني إسمها باللغة الأرمنية "روح شجرة المشمش"، شق هذا العازف الأرمني طريقه الفني فذاع صيته وصيت آلته في مختلف أقطار المعمورة.
ان رحلته الطويلة برفقة الدودوك، جعلته مرهف الحس ورقيق السمع لما تهمس به هذه الآلة. وهو يرى أن أسرار أرمينيا مرتبطة بآلة الدودوك. فمنها تنبعث اناشيد الجبال واحاديث الأشجار. وهي تحاكي بكاء العجائز وأناشيد الأطفال. وفيها تهدر أصوات الحرب وتتردد زغاريد الأعراس.
حاز جيفان غاسباريان طيلة مشواره الفني على جوائز رفيعة محلية وعالمية. وفي عام 1973، حصل على لقب فنان الشعب الأرمني. كما قلدته اليونسكو 4 مرات ميداليات ذهبية. واستخدمت ألحانه في أفلام عالمية شهيرة، منها فيلم "المصارع".
المزيد من التفاصيل في تقريرنا المصور

تعليمات استخدام خدمة التعليقات على صفحات موقع قناة "RT Arabic" (اضغط هنا)
أفلام وثائقية