الحكومة الروسية تعلن عن عدد من التدابير لتخفيف آثار الأزمة المالية العالمية

مال وأعمال

انسخ الرابطhttps://arabic.rt.com/news/21114/

أعلن سيرغي إيفانوف نائب رئيس الوزراء الروسي متحدثا في ندوة البيزنس الكبير في 17 أكتوبر/ تشرين الأول بموسكو أن الحكومة الروسية تقترح تنفيذ سبعة تدابير لتخفيف الآثار السلبية للأزمة المالية العالمية على قطاع الإقتصاد الروسي المتعلق بالإنتاج المادي.

أعلن سيرغي إفانوف نائب رئيس الوزراء الروسي متحدثا في ندوة البيزنس الكبير في 17 أكتوبر/ تشرين الأول بموسكو أن الحكومة الروسية تقترح تنفيذ عدد من التدابير الرامية إلى تخفيف الآثار السلبية للأزمة المالية العالمية على قطاع الإقتصاد الروسي المتعلق بالإنتاج المادي.
والتدابير المذكورة هي:
1. تقديم قروض هادفة بدون تغطية للمؤسسات التي تنتج منتجات في مجال التكنولوجيا العالية وتعمل في تنفيذ الطلبات العسكرية الحكومية الروسية.
2. ضرورة ربط تقديم مساعدة الدولة للبنوك التجارية بإلتزام هذه البنوك  بشروط إتفاقيات منح القروض التي كانت قد وقعتها سابقا مع شركات روسية أخرى.
3. من المقرر تخصيص أموال من ميزانية الدولة لتقديم المساعدة المالية للمؤسسات الأكثر أهمية في مجال التكنولوجيا العالية عبر شراء أسهمها من قبل الدولة. وفي هذا السياق أشار إيفانوف إلى أن ذلك لن يصبح تأميما لأن هذه العملية، على حد قوله، ستجري في حالة الموافقة عليها من الطرفين هما الدولة والمؤسسة.
4. توسيع نشاط الحكومة الروسية الرامية إلى تقديم ضمانات الدولة للبنوك لدى إعتمادها لقطاعات الإقتصاد العاملة في مجال التكنولوجيا العالية.
5. من المقرر وضع الإقتراحات حول التسليف المسبق من قبل الشركات الحكومية لتنفيذ الطلبات في إطار البرنامج الهادف الفيدرالي والطلبات العسكرية الحكومية الروسية.
6. إعداد الإقتراحات حول تخصيص الأموال لهيئة إحتياطات الدولة الفيدرالية لشراء الموارد المادية بإستخدامها فيما بعد من قبل مؤسسات قطاع الإقتصاد المتعلق بالإنتاج المادي لدى إمدادات لازمة لحاجات الدولة.
7. ضمان تقديم المهلة والتقسيط لمدة 5 سنوات فيما يتعلق بدفع الضرائب للشركات التي تعمل في تنفيذ العمل ضمن إطار الطلبات العسكرية الحكومية.       
تعليمات استخدام خدمة التعليقات على صفحات موقع قناة "RT Arabic" (اضغط هنا)
تويتر على روسيا اليوم