الكوريتان.. علاقات تشوبها مخاوف من الهيمنة

أخبار العالم

انسخ الرابطhttps://arabic.rt.com/news/21100/

دخلت العلاقات بين الكوريتين بعد حلِ عقدة الملف النووي لبيونغ يانغ مرحلة جديدة من التوتر . فالقسم الشمالي من شبه الجزيرة ما زال مترددا في السماح بإنفتاح غربي سريع على دولته المغلقة وسيؤول كعملاق إقتصادي تتهمها كوريا الشمالية الفقيرة بالعمل على استغلال ازمتها الإقتصادية للهيمنة عليها.

دخلت العلاقات بين الكوريتين بعد حلِ عقدة الملف النووي لبيونغ يانغ مرحلة جديدة من التوتر. فالقسم الشمالي من شبه الجزيرة ما زال مترددا  في السماح بإنفتاح غربي سريع على دولته المغلقة وسيؤول كعملاق إقتصادي تتهمها كوريا الشمالية الفقيرة بالعمل على استغلال ازمتها الإقتصادية للهيمنة عليها.
وارتفعت حدة التوتر الى مستوى تهديد الشمالية بقطع كل العلاقات مع الجنوبية  بسبب غضبها من السياسات المتشددة لرئيسها لي ميونغ باك بحسب احدى التعليقات الصادرة عن احدى الصحف الناطقة باسم الحزب الشيوعي الحاكم في كوريا الشمالية.
 ودفعت هذه الخطوة سيؤول الى اتخاذ موقف معتدل من هذا التهديد واعتبرت انه لا يمثل الموقف الرسمي لشقيقتها اللدودة، وأكدت أنها مازالت ملتزمة بتطوير العلاقات مع بيونغ يانغ وعبر الحوار.
وكانت كوريا الشمالية اوقفت هذا الحوار في ابريل/ نيسان الماضي حين طردت مسؤولين  جنوبيين من ساحة مصنع مشترك الى الشمال من الحدود، الا ان المحادثات العسكرية استؤنفت بين البلدين اوائل الشهر الجاري دون احراز اي تقدم فيها بسبب تبادل الجانبين الاتهامات.
ويأتي هذا التوتر في العلاقات بين الكوريتين بعد أيام من تعهد بيونغ يانغ بأنها ستستأنف تفكيك احدى محطاتها النووية والعودة الى العمل باتفاق نزع السلاح بعد رفع الولايات المتحدة اسمها من قائمة الدول الراعية للارهاب وهي امور سيتم بحثها في المحادثات السداسية المقبلة.
وقال مون تاي يونغ  المتحدث باسم الخارجية الكورية الجنوبية " لقد اتفقت الدول المشاركة في المحادثات السداسية على ان الجولة الاخرى من المحادثات ينبغي ان تعقد في اقرب وقت ممكن ومانعرفه ان الصين الطرف الذي يترأس المحادثات سيتشاور معنا حول ذلك وقريبا سيحدد موعد لهذه المحادثات"   
وقد تعطي هذه المحادثات كوريا الشمالية فرصة أكبر للحصول على معونات مالية دولية كانت سيؤول 
احد الاطراف المتعهدة بتقديمها اذا تخلت جارتها عن محاولتها لاقامة ترسانة نووية.
غير أن بيونغ يانغ رفضت هذا العرض، الامر الذي فسره المراقبون بمخاوف كوريا الشمالية من تدفق كبير لرجال الاعمال الكوريين الجنوبيين وبالتالي سيهدد كيانها وسيطرتها على البلاد.
تعليمات استخدام خدمة التعليقات على صفحات موقع قناة "RT Arabic" (اضغط هنا)
فيسبوك