سيارات "أواز" السوفيتية لا تراعي حقوق الإنسان

انسخ الرابطhttps://arabic.rt.com/news/20930/

أقرت محكمة في مدينة سيكتيفكار دعوى تقدم بها نشطاء حقوق إنسان لوقف إستخدام سيارات "أواز-3099 " السوفيتية القديمة لعدم مطابقتها للمعايير الاوروبية.

أقرت محكمة  في مدينة سيكتيفكار- عاصمة جمهورية كومي  دعوى تقدم بها نشطاء حقوق إنسان لوقف إستخدام سيارات أواز-3099 القديمة لعدم مطابقتها للمعايير الاوروبية.
ويعتبر هذا الطراز من السيارات التي تستخدم عادة من قبل  الشرطة  موروثا  من الماضي، أجيال بأكملها مضت أما هي فلا تزال على قيد الحياة. وفي مثل هذه السيارة كان ينقل المحتجزون و مثيرو الشغب إلى مراكز الشرطة في العهد السوفيتي، منذ ذلك الحين لم يتغير الكثير، و ما زالت هذه السيارات تجوب الشوارع الروسية.  إلا  أن البعض بدأ يثير اهتمام الرأي العام بشأن وجودها الى الآن . فاحتجاز الانسان  فيها و إن لم تثبت إدانته بعد يعد بحد ذاته عقابا.  وعلى حد تعبير الناشط في مجال حقوق الإنسان إرنست ميزاك و فَريقِه من مدينة سيكتيفكار فان بقاء مثل هذه السيارات في مراكز الشرطة مثير للقلق.
من جهتهم يؤكد العاملون و المسؤلون في شرطة سيكتيفكار أن هذه السيارات تستخدم في المدن الروسية المختلفة ، وهي لا تقلل من الكرامة الإنسانية و لا تشكل خطرا على الموقوفين أثناء نقلهم.
التفاصيل في التقرير المصور
تعليمات استخدام خدمة التعليقات على صفحات موقع قناة "RT Arabic" (اضغط هنا)