قرى صحراء النقب ضحية البلدوزرات الإسرائيلية

انسخ الرابطhttps://arabic.rt.com/news/20879/

يعيش القسم الأكبر من سكان صحراء النقب جنوب فلسطين التأريخية ، وهم من البدو الفلسطينيين الذين بقوا في هذه المنطقة بعد حرب عام 48 من القرن الماضي. وكثيراً ما تقع قرى هذه الصحراء ضحية للجرافات الإسرائيلية التي تهدم المساكن بغرض اقامة مشاريع إسرائيلية في تلك الأراضي.

يعيش القسم الأكبر من سكان صحراء النقب جنوب فلسطين التأريخية هم من البدو الفلسطينيين الذين بقوا في هذه المنطقة بعد حرب عام  48 من القرن الماضي. وكثيراً ما تقع قرى هذه الصحراء ضحية للجرافات الإسرائيلية التي تهدم المساكن بغرض اقامة مشاريع إسرائيلية في تلك الأراضي.
قرية طويل ابو جرول الواقعة في صحراء النقب، هي واحدة من 70 قرية عربية لا تعترف بها الحكومة الاسرائيلية وتخطط لهدم بيوتها ومصادرة اراضيها لاقامة مشاريع لليهود فيها. وقد هدمت السلطات الاسرائيلية فيها 11 بيتا خلال السنتين الماضيتين،  حيث دأبت بلدوزرات وزارة الداخلية الاسرائيلية على القيام بذلك في ساعات الصباح عندما يكون الرجال الفلسطينيون غائبين عن بيوتهم في العمل، لتددمر البيوت بكل محتوياته.
المزيد من التفاصيل في تقريرنا المصور

تعليمات استخدام خدمة التعليقات على صفحات موقع قناة "RT Arabic" (اضغط هنا)