أوبرا "زنوبيا ملكة تدمر" على مسرح سوري

الثقافة والفن

انسخ الرابطhttps://arabic.rt.com/news/20810/

جرى على مسرح الأوبرا بدمشق مساء الاثنين 6 أكتوبر/تشرين الأول عرض الاوبرا العالمية "زنوبيا ملكة تدمر"، بمشاركة عازفين ومغنين سوريين وأجانب، وذلك ضمن نشاطات الامانة العامة لاحتفالية دمشق، عاصمة الثقافة العربية لعام 2008 .

جرى على مسرح الأوبرا بدمشق مساء الاثنين 6 أكتوبر/تشرين الأول عرض الاوبرا العالمية "زنوبيا ملكة تدمر" ، بمشاركة عازفين ومغنين سوريين وأجانب، حيث إستمرت حتى يوم الاربعاء 9 أكتوبر/تشرين الأول، وذلك ضمن نشاطات الامانة العامة لاحتفالية دمشق، عاصمة الثقافة العربية لعام 2008 .
يجمع العرض المؤلف من دراما موسيقية للمؤلف الشهير توماس البينوني،  بين موسيقى الباروك وبين شخصية زنوبيا.

أراد مخرج العمل بوركارد فينر في عرض زنوبيا التركيز على استلهام مصادر القرنين السابع والثامن عشر في كل عناصر العرض. فجاء ما قدمه باروكيا بشكل متحفي في الأزياء والموسيقى وأداء المغنين، والتي لا علاقة لها بزنوبيا، وإنما بالتقاليد الباروكية التي كانت تتغافل عن الدقة التاريخية للحدث، وتهتم بشكل العرض لفترة تأليف الموسيقى .

يعيد المؤلف في هذه الأوبرا إحياء فترة من التاريخ السوري في القرن الثالث الميلادي، حيث يصور لقاء بين القيصر الروماني أورليانو والملكة زنوبيا.

وقد أعيدت في هذا العرض  كتابة الرموز الصوتية، لتصبح بمتناول الموسيقيين المعاصرين من سوريين واجانب.

وللمزيد من التفاصيل عن الموضوع في التقرير المصور

تعليمات استخدام خدمة التعليقات على صفحات موقع قناة "RT Arabic" (اضغط هنا)
أفلام وثائقية