البورصات العربية تصاب بصداع الأزمة المالية والبنوك العالمية تخفض الفائدة

مال وأعمال

انسخ الرابطhttps://arabic.rt.com/news/20734/

أعلن بنك الاحتياط الاتحادي الامريكي خفض فائدته بواقع 0،5 نقطة مئوية ليحذو حذوه البنك المركزي الاوروبي وبنك انجلترا المركزي والبنوك المركزية في كل من سويسرا وكندا والسويد. في هذه الأثناء تواصل معظم البورصات العالمية انخفاضها.

أعلن مجلس الاحتياط الاتحادي الامريكي خفض فائدته بواقع 0،5 نقطة مئوية ليحذو حذوه البنك المركزي الاوروبي وبنك انجلترا المركزي والبنوك المركزية في كل من سويسرا وكندا والسويد.
وإنعكست هذه الخطوة على الأسواق العالمية التي قلصت شيئا من خسائرها. وكان مؤشر نيكي الرئيسي للاسهم اليابانية قد سجل اليوم انخفاضا بنسبة 9،4%، مسجلا أكبر انخفاض في يوم واحد منذ عام 1987.
في حين علقت البورصة الإندونسية تعاملاتها بعد تراجع بلغ 10%. وكذلك الأسواق العربية حيث سجل مؤشر دبي إنخفاضا بلغ نحو 10% وانخفض مؤشر أبو ظبي بنسبة 5%. كما سجلت البورصات في كل من السعودية والكويت وعمان والبحرين خسائر كبيرة.
خطة بريطانية للإنقاذ المالي بـ 87 مليار دولار
وفي لندن كشف وزير المالية البريطاني أليستير دارلِنغ عن خطة للإنقاذ المالي تهدف الى تخفيف حدة الأزمة التي تعاني منها البنوك البريطانية بسبب الأزمة المالية العالمية.
ووفقاً للمعلومات التي ذكرها دارلنغ، فقد وافقت 8 بنوك رئيسية على الخطة التي تتجاوز قيمتها الـ87 مليار دولار أمريكي لتسهيل التعاملات البنكية بين المؤسسات المصرفية وتوفير السيولة اللازمة لاستمرارها في العمل وفي تقديم الخدمات المنتظرة منها في ضوء ما يواجهه القطاع المالي الدولي.
الانخفاض الحاد يعلق تعاملات البورصات الروسية
وفي السياق ذاته علقت بورصة  "إم إم في بي" الروسية تعاملاتها حتى العاشر من الشهر الجاري بسبب الهبوط الحاد الذي واجهته مع بدء عمليات التداول.
وكانت مؤشرات بورصة مايسكس قد انخفضت بنسبة 14% خلال الدقائق الثلاثين الأولى من التداول، في حين انخفضت مؤشرات بورصة آر تي إس 7% مما أدى الى تعليق التعامل فيها لمدة ساعة.

تعليمات استخدام خدمة التعليقات على صفحات موقع قناة "RT Arabic" (اضغط هنا)
تويتر على روسيا اليوم