الطائرات التركية تقصف مواقع لحزب العمال الكردستاني في شمال العراق

انسخ الرابطhttps://arabic.rt.com/news/20584/

قصفت الطائرات التركية يوم 5 اكتوبر/تشرين الثاني مواقع لحزب العمال الكردستاني في شمال العراق ردا على هجوم ٍشنه يوم امس مسلحو الحزب على مواقع عسكرية تابعة للجيش التركي.

قصفت الطائرات التركية يوم 5 اكتوبر/تشرين الثاني مواقع لحزب العمال الكردستاني في شمال العراق ردا على هجوم ٍشنه يوم امس مسلحو الحزب على مواقع عسكرية تابعة للجيش التركي.
وكانت حكومة أنقرة أعلنت أن من أولى أولوياتها القضاء على مسلحي حزب العمال الكردستاني. ومن جهتها  ادانت الحكومة المركزية العراقية هجوم المسلحين الاكراد على مواقع الجيش التركي، ودعت في الوقت نفسه أنقرة إلى ضبط النفس.

وكان الرئيس التركي عبدالله غول توعد برد قوي على الهجوم الذي شنه مقاتلو حزب العمال الكردستاني وادى الى مقتل 15 جنديا تركيا جنوب شرق البلاد . ان هجوم المسلحين الاكراد والرد التركي عليه وضعا أنقرة امام تحديات داخلية وحيال علاقاتها مع العراق.
وجاءت هذه التطورات  عندما كان البرلمان التركي يتحضر لمنح  الجيش تفويضا جديدا لملاحقة مسلحي حزب العمال الكردستاني شمال العراق.
وحدا هذا الحادثٌ بالرئيس التركي عبد الله غول إلى إلغاء زيارته لباريس وتوجيه كلمة إلى الشعب يدعوه فيها الى توحيد الجهود، واعداً باستخدام كافة الوسائل المتاحة للوصول الى الاهداف المرجوة وقال:" مهما كان الثمن الذي سندفعه في هذا القتال فاننا سنقاتل معا. كل فرد سيكون مع القوات العسكرية واجهزة الامن ،وسنستمر في القتال بكل ما نملك من موارد في هذه البلاد".
بدوره قرر رئيس الوزراء التركي رجب طيب اردوغان قطع زيارته لتركمنستان والعودة الى انقرة لعقد اجتماع أمني طارئ ،حيث قال في العاصمة التركمانية عشق آباد "سنجري بعض التغييرات في برنامجنا، بعض الزملاء سيذهبون الى جمهورية منغوليا بينما سأعود انا وبعض أعضاء الوفد الى تركيا لبحث كيفية التعامل مع الحدث".
وتتهم الحكومة التركية أطرافا عراقية بدعم المسلحين وإيوائهم في الاراضي العراقية.
من جانبها أدانت حكومة بغداد الحادث على لسان الناطق باسمها علي الدباغ الذي دعا الجانب التركي الى ضبط النفس والتعامل مع الحادث بحكمة.

تعليمات استخدام خدمة التعليقات على صفحات موقع قناة "RT Arabic" (اضغط هنا)