الجيش اللبناني... هدف للتفجيرات من جديد

انسخ الرابطhttps://arabic.rt.com/news/20389/

لاقى تفجير طرابلس الذي استهدف حافلة تابعة للجيش اللبناني يوم 29 سبتمبر/ايلول إستنكارا عربيا ودوليا، كما اعتبرته القيادات اللبنانية موجها ضد ارادة المصالحة الوطنية، وضد الجيش ودوره الأمني. من جهته حذر الرئيس السوري بشار الاسد من تحول شمال لبنان الى قاعدة للتطرف.

لاقى تفجير طرابلس الذي استهدف حافلة تابعة للجيش اللبناني يوم 29 سبتمبر/ايلول إستنكارا عربيا ودوليا، كما اعتبرته القيادات اللبنانية موجها ضد ارادة المصالحة الوطنية، وضد الجيش ودوره الأمني. من جهته حذر الرئيس السوري بشار الاسد من تحول شمال لبنان الى قاعدة للتطرف.
وفتح هذا التفجير سجالا جديدا بين قيادات لبنانية وسورية. فردًا على تصريحات الرئيس السوري بشار الاسد التي قال فيها ان شمال لبنان تحول الى قاعدة للتطرف  قال سعد الحريري زعيم تيار المستقبل اللبناني ان هذه التصريحات  تكشف عن نيات سورية مبيتة لا يجوز السكوت عنها، حسب تعبيره.
ويعتبر تفجير طرابلس هذا  الثاني من نوعه الذي يستهدف الجيش اللبناني خلال شهر واحد وقتل فيه 6 أشخاص بينهم 3 عسكريين فضلا عن اصابة 35 آخرين.

تعليمات استخدام خدمة التعليقات على صفحات موقع قناة "RT Arabic" (اضغط هنا)