استخراج الذهب والنفط- أولويات تطوير المناطق الشمالية في روسيا

مال وأعمال

دميتري مدفيديفدميتري مدفيديف
انسخ الرابطhttps://arabic.rt.com/news/20152/

قام الرئيس الروسي دميتري مدفيديف يوم 24 سبتمبر / أيلول بتفقد مصنع لتكرير المعادن الثمينة في إطار جولته في مناطق الشرق الأقصى الروسية للاطلاع على الأوضاع الاقتصادية والاجتماعية.ويرى فدفيديف أنه من الضروري تفعيل العمل في استثمار الجرف القاري المحتوي على النفط والغاز وتطوير صناعة استخراج الذهب في مقاطعة ماغادان.

وصل الرئيس الروسي دميتري مدفيديف إلى مدينة ماغادان الواقعة على شاطئ المحيط الهادئ، في إطار جولة يقوم بها إلى مناطق الشرق الأقصى الروسية للاطلاع على الأوضاع الاقتصادية والاجتماعية هناك.

وقد زار مدفيديف في المدينة مصنعاً لتكرير المعادن الثمينة، واطلع على تكنولوجيا التكرير بجميع مراحلها،بدءاً من المعالجة الأولية لمواد الخام وانتهاءً بإنتاج سبائك ذهبية وفضية.  ويرى مدفيديف أنه من الضروري تفعيل تطوير العمل في استثمار  الجرف القاري  المحتوي على النفط والغاز وتطوير صناعة استخراج الذهب في المقاطعة.

  يذكر أن أراضي  مقاطعة ماغادان تحتوي على احتياطي ضخم من المعادن الثمينة، بما فيه أكثر من 6 آلاف طن من الذهب وحوالي 30 ألف طن من الفضة.

وخلال اجتماع مكرس لقضايا تطوير مقاطعة ماغادان أعلن مدفيديف قائلاً: "يوجد هنا، حسب تقديرات الخبراء،  احتياطات كبيرة من النفط والغاز. ومن شأن استثمارها أن يغدو من أهم بنود التنمية . وهو يساعد على تعزيز القدرات التصديرية للمقاطعة، ولاسيما أن هذه المنطقة قريبة من منطقة آسيا - المحيط الهادئ.

يمكنكم كذلك مشاهدة معلومات عن مقاطعة ماغادان

تعليمات استخدام خدمة التعليقات على صفحات موقع قناة "RT Arabic" (اضغط هنا)
تويتر على روسيا اليوم