شركة "روسال" الروسية تنوي انشاء مؤسسة مشتركة مع ليبيا في مجال التعدين والكهرباء

مال وأعمال

انسخ الرابطhttps://arabic.rt.com/news/20072/

وقعت شركة "روسال" الروسية بصفتها من أكبر منتجي الالمنيوم وخاماته على مذكرة تفاهم حول أنشاء مؤسسة مشتركة مع صندوق التنمية الاقتصادية والاجتماعية الوطني الليبي، وذلك بغية تحقيق المشروع الخاص بأنشاء المجمع التعديني الكهربائي.

وقعت شركة "روسال" الروسية بصفتها من أكبر منتجي الالمنيوم  وخاماته على مذكرة تفاهم حول أنشاء مؤسسة مشتركة مع صندوق التنمية الاقتصادية والاجتماعية الوطني الليبي، وذلك بغية تحقيق المشروع الخاص بأنشاء المجمع التعديني الكهربائي.

جاء ذلك في بيان صحفي مشترك صادر عن الجانبين. وبحسب المذكرة فقد توصل الجانبان الى اتفاق بإنشاء مؤسسة مشتركة  تمتلك فيها شركة " روسال" نسبة 60 %، فيما تشكل حصة الجانب الليبي 40%.
 وتقضي المذكرة باجراء الدراسات الفنية الاقتصادية التمهيدية بهدف تقييم المواصفات الفنية والاقتصادية والمالية للمجمع. واذا كان تقييم الطرفين ايجابيا فانهما ينويان التوقيع على الوثائق الختامية  الخاصة بانشاء المؤسسة المشتركة في عام 2009  والمباشرة ببناء المحطة الكهربائية ومعمل الالمنيوم.
ومن المتوقع ان يضم المجمع معمل لانتاج المنيوم بقدرة 600 الف طن من هذا المعدن  سنويا بالاضافة الى محطة كهربائية  تعمل على الغاز الطبيعي وقادرة على توليد  1500 ميغاواط من الكهرباء.
ويشير البيان الى انه من المخطط  لشركة النفط الوطنية الليبية ان تزود المعمل بالغاز الطبيعي ، ستوقع معها اتفاقية طويلة الامد لمدة لا تقل عن 30 سنة .  وقال مديرعام شركة " روسال ": ان المذكرة الموقع عليها غدت خطوة جديدة اخرى على طريق تحقيق استراتيجيتنا نحو تقوية التواجد العالمي الشامل للشركة ورفع قدرتها على المنافسة  عن طريق بناء المجمعات التعدينية الكهربائية في مناطق العالم المهمة استراتيجيًا". وأضاف ان معمل اليومينيوم الذي  يقضي المشروع بانشائه يصبح اول معمل من هذا النوع في البلد ، الامر الذي يسمح  لشركة " روسال" بان تسهم اسهاما هاما في  تحقيق البرنامج الحكومي الليبي الواسع النطاق الخاص بتنمية البلاد.
 ومضي بوليغين قائلا : "سيغدو اليومينيم المنتج اساسا لتحقيق مشاريع البنية التحتية المخطط لها. اما تصديره فسيضمن عملية التكامل النشيط للجماهيرية مع الفضاء الاقتصادي العالمي.
ومن جهته قال حامد خضري مديرعام  صندوق التنمية الاقتصادية الاجتماعية الوطني الليبي : " نحن نبدي ارتياحنا بتوقيع المذكرة مع شركة " روسال" التي تتصدر قائمة الشركات العالمية في هذا القطاع الانتاجي ونعتبر ان هذا المشروع يمكن ان يعطى دفعة قوية نحو تنويع الاقتصاد الليبي وتطوير فروع الاقتصاد الجديدة التي من شأنها صنع المنتجات التي تجلب القيمة الاضافية.
ويشير البيان الصحفي المشترك الى ان منتجات المعمل الليبي الجديد ستوجه الى  تلبية الحاجات الداخلية وحاجات الدول الاوروبية على حد سواء.
والجدير بالذكر ان شركة " روسال" الروسية  تتصدر قائمة منتجات اليومينيوم ، وتعود اليها حصة 12 % من سوق اليومينيوم العالمي وحصة 15 % من سوق الومينا. وتقوم الشركة بتصدير منتجاتها الى 70 دولة في العالم. وأسست الشركة في في مارس / آذار عام 2007 نتيجة اندماج شركتي " روسال" و"سوسال" وفروع الومينا لشركة " غلينكور".

تعليمات استخدام خدمة التعليقات على صفحات موقع قناة "RT Arabic" (اضغط هنا)
تويتر على روسيا اليوم