أوباما وماكين يتسابقان على استغلال الأزمة المالية في الحملة الانتخابية

أخبار العالم

انسخ الرابطhttps://arabic.rt.com/news/20057/

انتقل الجدل حول الأزمة الإقتصادية في الولايات المتحدة إلى حلبة الصراع السياسي في السباق إلى البيت الأبيض. ففيما ربط المرشح الديمقراطي باراك أوباما الأزمة بسياسة الرئيس جورج بوش وإعتبر منافسه الجمهوري جون ماكين استمرارا لنهج الرئيس الحالي. ردّ الأخير ، من جانبه ، متهماً أوباما بإستغلال الأزمة لصالحه.

انتقل الجدل حول الأزمة الإقتصادية في الولايات المتحدة إلى حلبة الصراع السياسي في السباق إلى البيت الأبيض. ففيما ربط المرشح الديمقراطي باراك أوباما الأزمة بسياسة الرئيس جورج بوش وإعتبر منافسه الجمهوري جون ماكين استمرارا لنهج الرئيس الحالي. ردّ الأخير ،من جانبه،  متهماً أوباما بإستغلال الأزمة لصالحه.
وفي هذا السياق قال الجمهوري جون ماكين إنه ضد تدخل الدولة لإنقاذ الشركات المالية واعتبر أنه على مجلس الاحتياطي الفيديرالي العودة إلى نشاطه الرئيسي المتمثل في إدارة السيولة النقدية وحماية قوة الدولار الأمريكي. لكن في المقابل ركز الديموقراطي باراك أوباما على دعم برامج الضمان الاجتماعي والصحي ومساعدة العمال الأمريكيين على تسديد فواتيرهم ورهونهم العقارية.
ويعول الديموقراطيون على معدلات الفقر والبطالة المستشرية في فلوريدا ونيفادا وجورجيا وكولورادو، وهي الولايات التي فاز فيها الرئيس بوش عامي 2000 و2004، مما يؤكد أن الحالة الاجتماعية عامل حاسم لدى الأمريكيين في اختيار من سيمثلهم في البيت الأبيض.
تعليمات استخدام خدمة التعليقات على صفحات موقع قناة "RT Arabic" (اضغط هنا)
فيسبوك